البيانات

“قسد” تحبط عملية تسلل للقوات التركية ومواليها إلى ريف منبج شمال سوريا

كاجين أحمد ـ xeber24.net

اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات مجلس منبج العسكري المنخرط ضمن قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، ومسلحي الفصائل العسكرية التابعة للائتلاف السوري والمدعومة من قبل تركيا، بعد إحباط عملية تسلل قامت بها الأخيرة على خطوط جبهات منبج الشمالية.

وقال المجلس العسكري لمدينة منبج، اليوم الأحد، على موقعه الرسمي: أن “مرتزقة درع الفرات المدعومة تركياً، حاولت التسلل إلى نقاط قوات مجلس منبج العسكري على أطراف قرية أم عدسة، في الساعات الأولى من صباح اليوم”.

وأضاف المجلس العسكري، “إلا إن قوات المجلس العسكري تصدت لها بكل قوة وسط اشتباكات قوية بالأسلحة الثقيلة و الخفيفة بين الطرفين، وأوقعت بينهم عدة إصابات”.
ولفت إلى، أنه “تزامنت الاشتباكات مع قصف مدفعي وهاون من قاعدة الياشلي التابعة لجيش الاحتلال التركي، على نقاط مجلس منبج العسكري والقرى المحيطة بها ام عدسة ، الدندنية.

وأكد المجلس العسكري، أن القصف المدفعي الذي رافق تلك الاشتباكات، بلغ ٢٦ قذيفة هاون و دبابة.

هذا وتستمر الدولة التركية ومواليها من الفصائل السورية المتشدد بتصعيد هجماتها على مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، وسط صمت دولي، ودعوة قوات سوريا الديمقراطية للدولتين الضامنتين لاتفاقات وقف إطلاق النار روسيا وأمريكا، بتحمل مسؤوليتها أمام هذا التصعيد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق