اخبار العالم

عقب التطورات الأخيرة .. الاتحاد الأوروبي يتجه لخطة عسكرية محكمة في مواجهة التحديات القادمة

 

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

يستعد الاتحاد الأوروبي لتشكيل قوة ردع عسكرية جديدة كخطة محكمة لمواجهة التهديدات القادمة عقب التطورات التي شهدتها أفغانستان.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده وزراء دفاع الدول الأعضاء في الاتحاد، في مدينة كراني في سلوفينيا، أشار فيه إلى ضرورة “التقدم على طريق إقامة دفاع أوروبي مشترك وتحقيق استقلاليته” وذلك بعد التطورات التي شهدتها أفغانستان، وتداعيات الانسحاب الأمريكي من ذلك البلد الذي سرعان ما سيطرت عليه حركة “طالبان”.

ومن جهته قال وزير دفاع سلوفينيا، ماتي تونين، الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، “إن أزمة أفغانستان أظهرت أن أوروبا لا تمتلك إمكانيات عسكرية كافية”.

وفي مؤتمر صحفي أعقب الاجتماع أوضح بوريل أن التكتل يفكر في “عدد صغير من قوات الاتحاد الأوروبي مدربة جيدا”، وذلك من أجل “مواجهة التحديات الأمنية والدفاعية”.

وأوضح بوريل أن تفاصيل قرار الاتحاد بشأن القوة سيكون في نوفمبر المقبل.

يذكر بأن وزراء الخارجية والدفاع في دول الاتحاد الأوروبي، سيعقدون عدة اجتماعات اليوم وغدا، لمناقشة تداعيات الانسحاب الأميركي من أفغانستان، وتشكيل قوة رد سريع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق