أخبار عابرة

مصادر مسؤولة تكشف الوضع الحالي لمنسوب نهر الفرات في سوريا والخسائر الكبيرة في مخزون بحيرته

 

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

كشفت مصادر مسؤولة في المؤسسة العامة لسد الفرات الوضع الحالي لمنسوب نهر الفرات والخسائر الكبيرة في منسوب بحيرته نتيجة حبس تركيا للمياه.

ونقلت صحيفة “الوطن” التابعة للنظام عن المصدر قوله إن هذه الخسارة ناجمة عن “استيلاء الاحتلال التركي على أكثر من نصف حصة سوريا التي يجب ألا تقل عن 500 متر مكعب في الثانية حسب البروتوكول المتفق عليه مع الجانب التركي في عام 1987، في حين يتم حاليا ضخ نحو 250 مترا مكعبا فقط”.

وأوضح المصدر بأن المخزون الحالي لا يمكن التفريط فيه نظراً لقلة الكمية الواردة نتيجة حبس تركيا للمياه ، موضحا أنه “في مثل هذه الفترة من السنة كان يردنا بحدود ما بين 600 إلى 700 متر مكعب بالثانية، تكفي بشكل عام لكافة الاحتياجات”.

وأضاف أن الكميات الواردة من تركيا تكاد لا تكفي لاستهلاك الشرب والري والتبخر، وبالتالي فإن كامل ما يتم تمريره من المياه باتجاه دير الزور والعراق هو من مخزون بحيرة سد الفرات.

يذكر بأن تركيا تتبع سياسة تعسفية جديدة في المنطقة من خلال استعمال المياه كسلاح ضد مناطق شمال وشرق سوريا ، والذي يعد جريمة حرب بحد ذاتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق