الأخبارفيديو

سما بكداش تعلق على توقيف الحوار الكردي ـ الكردي وتكشف آخر تطوراته

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أكدت المتحدثة الرسمية باسم حزب الاتحاد الديمقراطي “PYD” وعضو وفد الحوار الكردي من قبل أحزاب الوحدة الوطنية الكردية “PYNK”، سما بكداش، جلسات الحوار الكردي توقفت منذ فترة طويلة، لأن هناك أطراف إقليمية لا تريد أن يتحقق وحدة الصف الكردي، ولها تأثير كبير على إفشالها.

وقالت بكداش في حديث خاص لـ “خبر24” مساء اليوم الجمعة، على هامش ندوة حوارية دعت إليها المنصة الجماهيرية لتوحيد الصف الكردي في مدينة قامشلو: أنه منذ فترة طويلة لم يعقد لقاء بين الطرفين الكرديين، بالرغم من وجود لقاءات فردية مع الأطراف الراعية للحوار الكردي.

وأشارت، أن هناك أطراف “دون تسميتها” لا تريد إنجاح الحوار الكردي ـ الكردي، ولها تأثير على ذلك، بالرغم أنه في المرحلة الأولى حققنا نجاح واتفقنا على النقاط الرئيسية.

وأضافت، أن ما تم طرحه في الفترة الأخيرة من قبل المجلس الكردي ما هي إلا حجج، ولإزالة هذه العوائق يجب أن يجتمع الطرفان على طاولة الحوار، إلا ان هناك أطراف تضغط حتى لا يتحقق ذلك، منوهةً إلى أن ما حدث مؤخراً أيضا له تأثير على الحوار الكردي، من اعتقال ممثل “PYD” وممثل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، في إقليم كردستان، وسعي تركيا الحثيث لخلق اقتتال كردي ـ كردي.

هذا وحول انطلاق الجلسة الجديدة للحوار الكردي، كشفت بكداش، أن جلسات الحوار متوقفة منذ “8” أشهر، والمبعوث الأمريكي غادر روج آفا منذ شهرين، ومن جهتنا نحن كأحزاب الوحدة الوطنية الكردية، أعلنا عن استعدادنا لاستئناف الحوار عبر بيانات رسمية، إلا أن وجود موعد محدد لانطلاق جولة جديدة غير واضحة حتى الآن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق