اخبار العالم

في ظل التحديات العالمية تغير كبير في السياسة الصينية نحو زيادة التركيز على تطوير الجيش وتسليحه

 

بيشوار حسن – xeber24.net – وكالات

بدأت معالم سياسة جديدة للصين تطفو على السطح من خلال تركيز الأهتمام على الجيش وتسليحه لا سيما ان الجيش الصيني يحتل المرتبة الثالثة من حيث القوة وفي ظل التحديات العالمية الكبيرة وتنافس القوى الكبرى على سيادة العالم.

وفي هذا الصدد دعا الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى زيادة التركيز على تطوير الجيش وتسليحه، مشددا على ضرورة تحقيق الأهداف التي تم تحديدها للذكرى المئوية الأولى لتأسيس الجيش الشعبي.

وأدلى شي بهذه التصريحات يوم الجمعة خلال جلسة عامة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وأعرب شي عن تحياته للضباط والجنود والموظفين المدنيين بالجيش وقوات الشرطة المسلحة الشعبية وأفراد الخدمة الاحتياط عشية الذكرى الـ94 لتأسيس الجيش في الأول من أغسطس.

وقال، إن “تحقيق الأهداف قرار مهم من اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني واللجنة العسكرية المركزية ومهمة حاسمة تتعلق بالأمن الوطني والتنمية الشاملة للصين”.

وأكد شي أن مبدأ “الحزب يقود البندقية” وبناء القوات المسلحة الشعبية، استنتاجات حيوية تم التوصل إليها من خلال النضالات الشرسة.

وأضاف: “في ما يتعلق بالمسار التاريخي للبناء الكامل لدولة اشتراكية حديثة وتحقيق الهدف المئوي الثاني، ينبغي إيلاء أهمية أكبر لتعزيز الدفاع الوطني والقوات المسلحة”.

وشدد على أن “تحقيق الأهداف يعد إصلاحا عميقا وحيويا للبناء الشامل للجيش بأكمله”، داعيا إلى “إحداث تحول في فلسفة التنمية لضمان تنمية فعالة”.

ودعا إلى “ضرورة التكيف مع الاتجاه العالمي للتنمية العسكرية وتلبية متطلبات تعزيز القدرة الاستراتيجية للقوات المسلحة الصينية”، مطالبا بـ”بذل الجهود للمضي قدما نحو إصلاح الدفاع الوطني والقوات المسلحة”.

يشار بأن الجيش الصيني يحتل المرتبة رقم 3 بين أقوى 140 جيشا في العالم بعد الجيشين الأمريكي والروسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق