الاقتصاد

أجور النقل تجبر مئات الموظفين في محافظة السويداء على الاستقالة من وظائفهم الحكومية

حميد الناصر ـ Xeber24.net

قدم مئات الموظفين في حكومة النظام السوري بمحافظة السويداء تقديم استقالتهم من وظائفهم بسبب غلاء أجور النقل الناتج عن رفع النظام لأسعار المحروقات، إذ باتت تلك الأجور تستهلك أكثر من ثلث الراتب.

وفي ذات السياق، قال رئيس نقابة عمال البلديات في اتحاد عمال السويداء “خالد الخطيب” لصحيفة “الوطن” الموالية للنظام، إن المئات من العمال قدموا استقالاتهم، نصفهم من فئة الشباب، وعزا تلك الاستقالات إلى أجور النقل، إضافة إلى العبء الاقتصادي الذي يتحمله العامل المحاصر بالغلاء، وعدم القدرة على تأمين أبسط الاحتياجات المعيشية، على حد قوله.

وذكرت الصحيفة أن الكثير من العمال تواصلوا معها وأشاروا إلى رغبتهم بترك الوظيفة، بسبب غلاء أجور النقل التي باتت تستهلك أكثر من ثلث رواتبهم وتزيد على النصف في مناطق أخرى.

ولفت أحد الموظفين العاملين في الخدمات الفنية إلى أنه يحتاج يومياً ثلاثة آلاف ليرة ذهاباً وإياباً من بلدته إلى الوظيفة، ما يؤدي بالضرورة إلى دفع أكثر من 60 ألف ليرة شهرياً في حال التزم بعمله الوظيفي 20 يوماً كأقل تقدير، بينما قال آخر إنه يحتاج يومياً إلى 4 آلاف ليرة ذهاباً وإياباً، ما يفرض عليه شهرياً أكثر من 80 ألفاً.

والجدير ذكره أعلن النظام السوري في وقت سابق، على زيادة في أجور العاملين بنسبة 50%، والمتقاعدين من المدنيين والعسكريين بـ40%، بمتوسط يقرب من 15 دولاراً، لكنها اعتُبرت غير مجدية، لأن الأسعار ارتفعت إلى نحو 70%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق