الأخبار الهامة والعاجلة

بيان من ’’خبر24’’ الى الرأي العام : نعلن وقف موقعنا بشكل نهائي

موقع ـ xeber24.net

نحن في موقع ’’خبر24’’ الاخباري , بدأنا منذ بداية الاحداث في سوريا الى نقل الاحداث وقدمنا كل وقتنا لتغطية الاحداث الميدانية وتابعنا ورصدنا التطورات السياسية وقمنا بتحليلها اعتماداً على المعطيات والتطورات الموجودة في الساحة السياسية , واستطعنا أن نترك لنا بصمة في أغلب المسائل المتعلقة بالمنطقة وسوريا عامة والقضية الكردية خاصة.

وكان بدايةً أنطلاقتنا في 2011 عندما كانت روج آفا بحاجة الى تغطية كاملة وحشد للطاقات , وكانت البداية منذ احداث مظاهرات ’’الثورة السورية’’ من أمام جامع قاسمو في قامشلو , ورأينا ضرورة اطلاق هكذا منبر عندما رأينا التلفيق والفبركة في نشر الاخبار , رأينا ضرورية عندما تم اقصاء الرأي الآخر من التعبير عن رأيه , لقد استطعنا أن نعمل ليل نهار وعلى مدار 24 ساعة لنقل الاحداث , وكانت محطة سري كانيه 2012 أكبر اختبار لنا , أثناء دخول فصائل المعارضة السورية الى المدينة , كنا الجهة الوحيدة التي تقوم بتغطية الاحداث والاشتباكات وجميع التطورات وتفردنا بنشر أحوال المدينة كاملة.

ورغم قلة تجربتنا الا أننا استطعنا أن نخوض معركة اعلامية قوية أستطعنا أن نصبح صوت وحدات حماية الشعب وصوت جميع مكونات شمال وشرق سوريا , لقد نشرنا تقارير وأحداث وتطورات لم تكن تستطيع الكثير من الوكالات بنطقها.

وبعدما كسبنا تجربة اعلامية جيدة , استطعنا أن نصل معاناة الشعب السوري عامة والشعب الكردي خاصة الى الكثير من الأوساط السياسية في الدول العربية وأوروبا , واستطعنا أن نصبح مصدراً لمئات الوكالات والمواقع والقنوات التلفزيونية العالمية , عدى القنوات الكردية.

نحن كـ ’’xeber24’’ نعترف أننا أخطأنا بعشرات التقارير ولكننا أصبنا بآلاف التقارير , ونحن نعلم أن الآلاف لا يحبذون آراء موقعنا ولكننا على ثقة كاملة أن عشرات الآلاف يتابعون أخبارنا يومياً ويتمنون كل الخير لنا , ويرون في ما نطرحه جرأة غير عادية.

وقد تابعنا الاستمرار في نشراتنا الاخبارية يومياً واستطعنا أن ننشر يومياً أكثر من 100 تقرير بمختلف الاراء وحول مختلف المواضيع , ونحن نواكب جميع الاحداث السياسية والثقافية وايضا في مجال العلوم والتكنولوجيا كما أننا ننشر عشرات التقارير الصحفية من الوكالات العالمية والمترجمة.

خلال سنواتنا التي مضت سلطنا الضوء على الفساد التي تعصف ببعض مؤسسات الإدارة الذاتية وقمنا بنشر عشرات التقارير عن المحسوبيات والتسيب والفساد والهدر في المال العام , ونحن نعلم أن البعض قد أنزعج من تلك التقارير ايضا ولكن لم يصبح عائقاً امام استمرارنا.

استطعنا أن نتابع صفحات التواصل الاجتماعي لأغلب النشطاء الكرد الذين يهتمون بالشأن السياسي السوري عامة والكردي خاصة وقمنا بنقل أرائهم ومقتراحتهم وعملنا لأن نكون منبراً حراً لهم , لقد عملنا لأن نكون منبراً للرأي والرأي الآخر.

بجهود حثيثة استطعنا أن نفتح لنا مكتب في روج آفا وشمال وشرق سوريا , واستطعنا أن نوظف 14 مراسلة ومراسل وموظف , وحسب امكانياتنا المتواضعة استطعنا أن نستمر في تسليط الضوء على التطورات والاحداث الجارية.

بجهود طوعية من المدراء المعنيين بالموقع استطعنا إدارة شؤوننا , وشؤون مراسلينا ورغم تعرضنا لبعض العوائق خلال مسيرتنا الا اننا استطعنا الاستمرار في عملنا.

نحن إدارة ’’خبر24’’ نعلن للرأي العام جميعاً وللشعب الكردي خاصة أننا سنقوم بتوقيف موقعنا اعتباراً من 31/05/2021 بشكل نهائي , لظروف قاهرة خارج عن إرادتنا , ولهذا نقوم بتسريح جميع مراسلينا والذين عددهم 14 مراسل ومراسلة وموظف واغلاق مكتبنا الكائن في مدينة قامشلو.

نشكر الإدارة الذاتية الديمقراطية على جهودها وسعة صدرها وتحملها لنا , كما نشكر دائرة الاعلام , والاعلام الحر أو مديرية الاعلام التي لا تعرف حتى الآن عنوان مكتبنا.

نحن نتأسف لكل من أسئنا إليه بدون قصد , ونتأسف لكل من تأخرنا بنشر مقاله أو رأي له في موقعنا.

نتأسف لمراسلينا الـ 14 الذين كانوا يتابعون الاحداث على مدار 24 ساعة لنقل التطورات , نتأسف لهم لأننا أنجبرنا أن نتركهم في وضع كهذا.

نتأسف لجميع مكونات الشعب في شمال سوريا وللشعب الكردي خاصة وأننا نتركهم في هذه الظروف الصعبة.

مع التقدير : إدارة ’’خبر24’’

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق