البيانات

عمليات الكردستاني أرعبت الجيش التركي في “آفاشين وزاب” وقتلت عدد من جنوده

كاجين أحمد ـ xeber24.net

نفذت قوات الكريلا الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني عدة عمليات عسكرية ضد تحركات الجيش التركي في إطار حملة “صقور زاغروس” بجنوب كردستان، أسفرت عن مقتل 8 جنود وتدمير عربات ومعدات عسكرية.

وقال المركز الإعلامي لقوّات الدفاع الشعبي HPG””، اليوم الثلاثاء، في بيان له: “في 18 أيّار، استهدف مقاتلونا عربة عسكريّة من طراز ’ريو’ تابعة لجيش الاحتلال التركي على الطريق بين تلّتي ’ليلكان’ و’كيفورت’ وتمكّنوا من تدميرها بالكامل. وفي 24 أيّار، الساعة 18:00، حاول جنود الاحتلال التنقيب في انقاض العربة المدمّرة، حيث باغتهم مقاتلونا بعمليّات قنص أسفرت عن مقتل إثنين منهم وإصابة 3 أخرين.

وتابع البيان، أنه “في 23 أيّار، نفّذ جنود الاحتلال التركي عمليّة انتشار في محيط ميدان ’دولا ماران’ بمنطقة آفاشين، وفي الساعة 15:30 من يوم 24 أيّار، حاولوا التقدّم نحو خنادق الكريلا، فيما تصدّت لهم قوّاتنا وأمطروهم بوابل من نيران الرشاشات وأجبرتهم على الانسحاب من المنطقة”.

كما أضاف، أنه “في 24 أيّار، الساعة 09:30، رصد مقاتلونا تحرّكات جنود العدو في ميدان ’جلويا بجوك’ وباغتوهم بهجوم سريع أسفر عن مقتل جنديّ تركي. وبعد الهجوم حاول جنود العدو التقدّم في المنطقة، لكنّ مقاتلو ومقاتلات الكريلا تصدّوا لهم واندلعت اشتباكات عنيفة دامت حتّى الساعة 11:00، قتل خلالها جنديّ تركي، بالتزامن مع استهداف مقاتلينا جنود الاحتلال بالأسلحة الثقيلة وإجبارهم على الانسحاب من المنطقة”.

وأشار البيان، أنه “في 24 أيّار، الساعة 14:30، رصد مقاتلونا محاولات مجموعة من جنود الاحتلال التركي التقدّم في ميدان ’جلويا بجوك’ بمنطقة زاب، ولدى اقتراب المجموعة من تلّة ’الشهيد سرخوبون’ أمطر مقاتلونا عناصرها بوابل من نيران أسلحة خفيفة وتمكّنوا من قتل إثنين من جنود العدو”.

ولفت أيضاً، أنه “في 24 أيّار، الساعة 14:40، استهدف مقاتلو الكريلا تجمّعاً لجنود الاحتلال التركي في تلّة ’الشهيد مرفان’ بمنطقة زاب بعمليّات قنص أسفرت عن مقتل جنديّ تركي”.

وأردف البيان، أنه “في 24 أيّار، بين الساعة 16:30 والساعة 17:00، استهدف مقاتلونا جنود الاحتلال التركي المتمركزين في ميدان ’دولا كونفرانس’ بمنطقة آفاشين بالأسلحة الثقيلة”.

وقال: “في 25 أيّار، الساعة 08:30، استهدف مقاتلات وحدات المرأة الحرّة YJA Star تجمعاً لجنود الاحتلال التركي المتمركزين على تلّة ’الشهيد مونزور’ بعمليّات قنص أسفرت عن مقتل جنديّ تركي وتمدير كاميرا مراقبة تابعة لجيش العدو”.

ونوه البيان إلى الغارات الجوية التركية موضحاً، “شنّ الطيران الحربي التابع لجيش الاحتلال التركي غارات جوّية على مناطق الدفاع المشروع (ميديا) جاءت على النحو التالي:

في 24 أيّار، الساعة 19:50، تعرّض محيط تلّة ’زندورا’ بمنطقة متينا لقصف جوّي مكثّف.

في 24 أيّار بين الساعة 20:50 والساعة 21:30 قصفت مروحيات قتالية تركيّة محيط تلّة ’الشهيد سرخوبون’ بمنطقة زاب قبل أن تقوم بعمليّة إنزال جنود على التلّة.

في 24 أيّار، الساعة 03:00، قصفت طائرات حربيّة تركيّة محيط قرية ’ميسكا’ التابعة لناحية ’كاني ماسي’ بمنطقة متينا، حيث أسفر القصف عن اندلاع حرائق بمزارع وحقول القرويّين وأيضاً إلحاق أضرار بكنيسة لمسيحيّي المنطقة”.

هذا وأكد البيان، أنه “لم تسفر تلك الغارات الجوّية عن وقوع أيّة إصابات في صفوف مقاتلي ومقاتلات الكريلا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق