اخبار العالم

مصر أمام مجلس الأمن تؤكد أن لا سلام في الشرق الأوسط دون حل عادل للقضية الفلسطينية

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أكدت مصر أنه لا يمكن تحقيق سلام في الشرق الأوسط دون حل القضية الفلسطينية حلاً عادلاً، وأن الأحداث الأخيرة هي نتيجة تراجع عمليات السلام.

جاء ذلك في كلمة لوزير خارجية مصر “سامح شكري” أثناء جلسة طارئة عقدت اليوم الأحد، لمجلس الأمن الدولي لبحث التصعيد الأخير بين غزة وتل أبيب عبر تقنية فيديو كونفرانس.

وأشار الوزير المصري، بأن التصعيد الأخير للنزاع الفلسطيني ـ الإسرائيلي بدأ بعملية تهجير ممنهجة جرت في حي الشيخ جراح بالقدس.

وأضاف شكري، أن الممارسات الإسرائيلية المعادية للفلسطينيين لم تقتصر على عمليات التهجير القسرية وتوسيع الأنشطة الاستيطانية في الأراضي المحتلة بالضفة الغربية والقدس الشرقية، بل وصلت إلى حد انتهاك حرمة شهر رمضان الكريم.

وأكد وزير الخارجية المصري على، أن السلام في الشرق الأوسط لا يمكن تحقيقه دون حل عادل للقضية الفلسطينية.

هذا ونوه شكري إلى دور بلاده التي سعت بشكل فوري للتدخل والتوسط بين طرفي النزاع، لوقف إطلاق النار بهدف حماية أرواح الأبرياء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق