الصحة

منظمة الصحة العالمية تهين مواطني شمال وشرق سوريا بإرسال مساعدات “خجولة” ومسؤول رسمي يرد

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أكد الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، أن منظمة الصحة العالمية تخالف مبادئها وقيمها، ولا تعير أي اهتمام لأكثر من 5 مليون مواطن في شمال وشرق سوريا.

وأوضح الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية في تصريحات لوكالة “هاوار” اليوم الأربعاء، أن “منظمة الصحة العالمية أرسلت فقط 645 لقاحًا إلى مناطق شمال وشرق سوريا، وهي بذلك تخالف مبادئها”.

وأشار مصطفى في نصريحاته، أن هذا التصرف من قبل المنظمة هي “سياسة منافية لقيم ومبادئ منظمة الصحة العالمية”.

كما أكد المسؤول في الإدارة الذاتية، أن منظمة الصحة العالمية غير منصفة، ولا تعير أي اهتمام لأكثر من 5 ملايين نسمة في مناطق شمال وشرق سوريا، مشدداً أن “هذه الخطوة بمثابة إهانة لأبناء المنطقة”.

وأضاف، أن منظمة الصحة العالمية ومنذ انتشار فيروس كورونا في مناطق شمال وشرق سوريا لم تبدِ أي اهتمام ولم ترسل المواد والمستلزمات الطبية إلى المنطقة بالرغم من المناشدات المستمرة.

وتابع مصطفى، أنه “تم إرسال المواد والمستلزمات والمعدات إلى كافة المناطق في العالم أجمع، إلا أن منظمة الصحة لم تبدِ أي اهتمام لمناطقنا، وهذا يدل على مدى وجود تناقض في مبادئ وسياسات المنظمة”.

ولفت المسؤول في الإدارة الذاتية، إلى ضرورة عدول منظمة الصحة العالمية عن سياساتها تلك، وأن تلعب دورها الإنساني وأن تكون منصفة في أعمالها.

هذا وكانت منظمة الصحة العالمية أرسلت مؤخرًا 203000 لقاحًا إلى الحكومة السورية، وقالت بأنها أرسلت دفعة من اللقاح إلى شمال وشرق سوريا وسيتم إيصالها من مطار دمشق إلى قامشلو، ولكن تبين أن الكمية المرسلة للمنطقة هي 645 لقاحاً فقط!.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق