logo

موسكو توجه تهم جديدة للغرب وتكشف الغاية من عقوباتها الأخيرة ضد مسؤولين أوروبيين

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

وجهت روسيا تهم جديدة للدول الغربية وذلك عقب فرضها لعقوبات ضد مسؤولين أوروبيين، حيث كشفت الغاية من هكذا عقوبات.

وفي هذا الصدد أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن البلدان الغربية تقوم حاليا بحملة سياسية إعلامية مخططة مسبقا، تهدف إلى ردع روسيا.

وجاء في حديث زاخاروفا لقناة “سبوتنيك” الروسية إن روسيا “على مدى السنوات العديدة كانت تقترح على زملائها من الاتحاد الأوروبي حل المشاكل الموجودة بطرق دبلوماسية”، وخاصة عن طريق المحادثات والمشاورات.

وأضافت: “لكن كل عام نشهد اشتدادا للاتجاه على جعل كل القضايا الحقيقة والخيالية علنية عمدا. وكل محاولاتنا لإعادة ذلك إلى مجرى الحوار البناء كان يعرقلها الاتحاد الأوروبي”.

وزعمت أن كل الإجراءات الروسية الخاصة بفرض عقوبات على 8 مسؤولين أوروبيين لا تعد إلا “إجراء جوابيا على تلك الإجراءات غير الودية، وحتى العدوانية أحيانا، التي نشهدها من جانب الغرب الجماعي”.

يذكر بان وزارة الخارجية الروسية كانت قد أعلنت سابقا أنها تمنع 8 مسؤولين أوروبيين، من بينهم رئيس البرلمان الأوروبي، دافيد ساسولي، من حق دخول الأراضي الروسية. وتم نشر القائمة الروسية السوداء أمس الجمعة.

Comments are closed.