logo

مع إعلان الولايات المتحدة الأمريكية انسحابها من أفغانستان تنظيم القاعدة يتوعد باستمرار “الحرب”

حسام علي ‐ xeber24.net

لفتت تصريحات مسؤولين إثنين في “تنظيم القاعدة” انتباه محللين مختصين بإجابات عناصر تنظيم القاعدة، إلى أن حرب مفتوحة قد يجريها تنظيم القاعدة ضد قوات الغرب كافةً، في العالم الإسلامي.

وقد نشرت صحيفة CNN الأمريكية، تقريراً عن مقابلة خاصة عبر وسطاء مع إثنين من قادة تنظيم القاعدة، قبل يومين من ذكرى مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، ذكرت فيها، أن القاعدة قد تشن هجمات ضد جميع قوات الغرب في مختلف أنحاء العالم الإسلامي، ولن يثنها شيء، وفق ما يقول مختصون بإجابات تنظيم القاعدة، وحتى بعد انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من أفغانستان.

وقد قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إن القوات الأمريكية في أفغانستان ستنسحب بالكامل بحلول 11 سبتمبر 2021، لكن هذه الخطوة الأمريكية لم تؤثر، على ما يبدو على خطط القاعدة للعودة للانتقام.

هذا، وبعد وقت قصير من تصريح بايدن، أعلن الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ أن الدول الأعضاء في الناتو متحدة للخروج من أفغانستان اعتبارًا من 1 مايو.

و بدأ انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي من أفغانستان رسميًا، وسيغادر البلد تدريجياً الجنود الأمريكيين الموجودين حالياً في البلاد ، والمقدر عددهم ما بين 2500 و 3000، وحوالي 7000 من أفراد الناتو العسكريين.

من ناحية أخرى، صرح وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، متحدثا في حفل تسليم قيادة المحيطين الهندي والهادئ في قاعدة بيرل هاربور البحرية، أن الولايات المتحدة يجب أن تضع استراتيجية تتجاوز التدخلات في العراق وأفغانستان، والتي تسميها، “الحروب القديمة”.

ويذكر أنه من بين الاحتمالات المنطوقة أن القاعدة ستواصل العمل مع طالبان، بعد اكتمال انسحاب الولايات المتحدة، لأن تنظيم القاعدة، يعتبر قرار الولايات المتحدة بالانسحاب انتصاراً على أمريكا وليس نهاية الحرب.

Comments are closed.