البيانات

“الأسايش” تتابع حماية ممتلكات المواطنين في “حي الطي” بقامشلو وكرنفال دعم وتبريكات من رواد التواصل لمقاومتهم

كاجين أحمد ـ xeber24.net

شددت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” على متابعتها لأي شكوى من قبل قاطني حي الطي جنوب مدينة قامشلو، ومتابعة استفساراتهم، بعد التأكد من عدم وجود أي تجاوزات فيها.

وجاء في بيان للمركز الإعلامي لقوى الأمن الداخلي، اليوم الاثنين، “بعد أيام من الاشتباكات بين قواتنا و مرتزقة الدفاع الوطني بحي طي في مدينة قامشلو و طرد كافة مسلحي الدفاع الوطني من الحي، دعت قواتنا اليوم الإثنين الموافق 26/4/2012 أهالي الحي للعودة لمنازلهم، و التأكد من سلامة ممتلكاتهم”.

وأوضح البيان، “حيث دخل عدد كبير من الأهالي اليوم إلى منازلهم مع التأكد من عدم وجود أي تجاوزات بحق منازلهم و ممتلكاتهم، و متابعة أي شكوى أو استفسار من الأهالي لقواتنا التي تمركزت في الحي”.

وأكد، أن “قواتنا تعمل على إزالة كافة المظاهر المسلحة من المدارس التي حولها مرتزقة الدفاع الوطني إلى مقرات و نقاط عسكرية لعناصرهم، في محاولة دائمة من قواتنا في العمل لتحقيق كافة الظروف الملائمة للأطفال و حصولهم على حق التعلم، الذي حرموا منه خلال أعوام سيطرة مرتزقة الدفاع الوطني على الحي”.

هذا وختم البيان، “كما نؤكد دائماً و أبداً على التزامنا التام بكافة معايير و قوانين حقوق الإنسان التي تحفظ للإنسان كرامته و حقوقه”.

وبعث الاف النشطاء ورواد التواصل الاجتماعي تبريكاتهم ودعمهم الكامل لضمان أمن وسلامة مناطق الإدارة الذاتية الديمقراطية , في شمال وشرق سوريا بعد المقاومة التاريخية التي أبدوها في سبيل حماية المدنيين في حيي الطي وحلكو التي كانت تسيطر عليها عناصر ميليشيا الدفاع الوطني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق