الأخبار

محاولة اغتيال تطال حارس مبنى مجلسٍ في بلدة هجين بريف دير الزور

بيركين حسون ـ xeber24.net

تعرض حارس مبنى مجلس الشرقية في بلدة هجين بريف دير الزور، المدعو ” محمد علي الحبس” البالغ (27 عامًا).

وأوضحت مصادر إعلامية ، بان الحارس تم استهدافه بعدة طلقات نارية من سلاح كاتم للصوت، حيث كان يعمل حارسًا لمبنى مجلس الشرقية في بلدة هجين بريف دير الزور الشرقي، مقتولًا بجانب الطريق العام في البلدة.

وأضافت المصادر ، إن عملية اغتيال الحبس جرت في حوالي الساعة 11:30 من مساء أمس الأحد، على الطريق العام أثناء خروجه من مجلس الشرقية متوجهًا نحو منزله الكائن في حي أبو الخاطر.

والجدير ذكره ، تشهد محافظة دير الزور للعديد من حالات الاغتيال في الأوانة الأخيرة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق