الأخبار

العمال الكردستاني يقتل عدد من الجنود الأتراك وتجبر طائراتها على مغادرة عدة مناطق في جنوب كردستان

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أكدت قوات الدفاع الشعبي “HPG”، أنه وحداتها تصدت لهجمات الجيش التركي على مناطق “متينا وآفاشين وزاب” وتمكنت من مقتل عدد من الجنود الأتراك، وإجبار المروحيات التركية على الانسحاب من المنطقة.

وجاء في بيان لـ “HPG”، اليوم السبت، “تصدت قوات الكريلا لهجمات جيش الاحتلال التركي في الـ 23 من شهر نيسان الجاري على مناطق متينا وآفاشين وزاب في مناطق الدفاع المشروع مديا. وخلال المعارك التي نشبت، ألحقت قواتنا ضربات موجعة بجيش الاحتلال”.

وأضاف البيان، “حاول جيش الاحتلال التركي يوم أمس الجمعة بين الساعة 00:30 والساعة 01:30 بتوقيت كردستان، إنزال جنوده بواسطة مروحيات سكورسكي في كل من كري زندورا ودراري. من جانبها، استهدفت قواتنا المروحيات التي كانت تحاول إنزال الجنود في الساحة وأجبرت المروحيات على الابتعاد عن المنطقة”.

وحول مقاومتها في “متينا” قالت “HPG”: “في الثالث والعشرين من نيسان الجاري وبين الساعة 18 – 19 بتوقيت كردستان، قصف جيش الاحتلال التركي تلة زندورا بمدافع الأوبيس. كما واستهدف الاحتلال تلة دراري وساحة كورديني باستخدام الطائرات الحربية. وفي منتصف الليل حاولت قوات الاحتلال إجراء عملية إنزال جوي باستخدام المروحيات (سكورسكي) على تلة زندورا ودراري، مما استدعى تدخل رفاقنا الذين استهدفوا المروحيات بشكل مباشر وأجبرتها على الانسحاب من المنطقة”.

وتابعت في بيانها، “وفجر اليوم الموافق 24 نيسان عام 2021، قامت قوات الاحتلال التركي بإنزال الجنود على تلة زندورا بعد قصف المنطقة جوياً بشكل مكثف وقصف تلة زندورا ودراري بمدافع الهاون والأوبيس انطلاقاً من نقاطها المنتشرة على الشريط الحدودي”.

وأشارت إلى، أنه “يوم امس الجمعة الموافق 23 نيسان بين الساعة التاسعة والنصف مساءً والثانية عشر وثلاثين دقيقة بعد منتصف الليل بتوقيت كردستان، قصف طائرات الاحتلال التركي حقول وأراضي أهالي قرية بشيلي. وخلال الهجوم تصدت قواتنا للهجوم التركي ولم يتسبب الهجوم عن أي خسائر في صفوف قواتنا”.

وبشأن منطقة “زاب” أوضح البيان، أنه “في الثامن عشر من نيسان الجاري، قصفت قوات الاحتلال التركي بمدافع الأوبيس والهاون وصواريخ الكاتيوشا ساحات جمجو، سيدا، ورخلي وكونيشكا في منطقة زاب”.

كما نوه إلى، أنه “في الثالث والعشرين من نيسان الجاري وفي تمام الساعة السابعة مساءً بتوقيت كردستان، قصفت طائرات الاحتلال ومدافعه ساحات قارتاش، كليه باشيا، كليه آفاشين، تبي صور، مام رشو، مرفانوش، آريش فارس، سوكى وساحة دولا كونفرنسي في منطقة آفاشين”.

وأشار البيان كذلك إلى، أنه “في حوالي الساعة 21:00 وبعد القصف أجرى جيش الاحتلال التركي عملية إنزال جنود في ساحة مام رشو. في تلك الأثناء استهدفت قوات الكريلا مروحيتين من نوع سكورسكي كانتا تحاولان إنزال الجنود. المروحيات التي تلقت الضربات ابتعدت عن الساحة. تكبد المحتلون خسائر في الأرواح دون الحصول على معلومات مؤكدة حول عدد القتلى”.

وأكد البيان، أن “المحتلون الذين حاولوا في الساعة 21:00 التمركز في المنطقة تحولوا إلى هدف لقواتنا مرتين. في العملية تم قتل جندي وأصيب الكثيرون منهم”.

وكشف البيان أن الاحتلال التركي أطلق عملية عسكرية في منطقة زاب موضحاً، “أطلق جيش الاحتلال التركي مساء أمس الجمعة الموافق 23 نيسان، عملية عسكرية في كنيانيش، بوخازا نيروا، قلعة بدو وتلة الشهيد منزر في منطقة زاب”.

وتابع، أنه “لا تزال عملية الاحتلال التركي مستمرة حتى الآن. سنوافيكم بالتفاصيل في وقت لاحق”.

وختم البيان، أن “قوات الشهيدة دلال للدفاع الجوي وفي إطار حملة ” حان وقت الحرية”، قصفت بتاريخ 23 نيسان في الساعة 08:45 بواسطة آلية للدفاع الجوي كتيبة جلي بناحية جلي التابعة لجولميرك. ونجحت عملية الاستهداف وتم تنفيذ العملية بنجاح”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق