الأخبار

الإدارة الذاتية تخطو خطوة استراتيجية وتفتح مقر لها في جنيف قريباً

بروسك حسن ـ xeber24.net

تمكنت الإدارة الذاتية الديمقراطية من إدارة مناطق شمال وشرق سوريا رغم ظروف الحرب وهجمات تنظيم داعش والعمليات العسكرية التركية على ثلاث مدن أساسية في الشمال السوري.

واستطاعت بناء مؤسسات إدارية وعسكرية وأمنية لها في عموم المدن التي قامت قوات سوريا الديمقراطية بتحريرها من تحت سيطرة عناصر تنظيم داعش بالتنسيق والشراكة مع التحالف الدولي التي لا تزال تقدم الدعم والمساندة لها في حربها ضد خلايا التنظيم داخل سوريا.

ورغم الفيتو التركي والاعتراض على أي حضور سياسي ودبلوماسي للادارة الذاتية في المحافل الدولية , ألا أن الأخيرة استطاعت فتح أبواب لها كانت مغلقة في الماضي.

وعلم ’’ خبر24 ’’، أن الإدارة الذاتية أنتهت من اعمال فتح مقر لها في جنيف السويسرية , لإدارة نشاطات واعمال الادارة الذاتية الديمقراطية في البلاد التي تعتبر مركز المفاوضات بين أطراف المعارضة والنظام السوري وبين الدول الاقليمية المتنازعة على الجغرافية السورية.

وفي السياق ذاته، صرح ممثل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في سويسراً ’’ حكمت إبراهيم ’’، أن الإدارة أنتهت من اعمال فتح مكتبها في مدينة جنيف السويسرية , وستشهد النور قريباً.

وقال إبراهيم: أن تأخير فتح مكتب الممثلية واعلانها، كانت نتيجة انتشار فيروس كورونا والقيود المفروضة على الشارع في سويسرا وأوروبا.

وأكد، أن مكتبهم دبلوماسي لتسليط الضوء على رؤوية الإدارة الذاتية وموقفها من الكثير من القضايا التي تشهدها سوريا عامة ومناطق الإدارة الذاتية خاصة , وأن مكتبهم مفتوح لجميع الاطراف السورية والكردية وجميع الاطراف والمنظمات الدولية والمدنية , وأنهم سيعملون مع جميع الحكومات لإيجاد حل للازمة السورية التي تشهدها البلاد من حرب منذ عشرة اعوام تقريباً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق