البيانات

الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا تدين جرائم الأنفال بحق الشعب الكردي في جنوب كردستان

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أدانت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا جرائم الأنفال التي ارتكبها النظام البعثي البائد في العراق بحق الشعب الكردي في جنوب كردستان، مشيرةً إلى أنها من أبشع أنواع الجرائم التي اقترفت ضد المدنيين.

وجاء في بيان نشرها ممثلية الإدارة في إقليم كردستان العراق، اليوم الأربعاء، “نستذكر ، اليوم الأربعاء، الذكرى السنوية لتنفيذ جرائم الانفال، كأبشع أنواع الجرائم التي اقترفت ضد المدنيين الأبرياء من شعب باشور كردستان، من قبل النظام البعثي البائد”.

وأوضح البيان، “قبل 33 عاماً وضمن اطار سياسية التطهير العرقي والإبادة الجماعية ضد شعب كردستان، اقدم نظام البعثي الصدامي، ومن خلال 8 مراحل، على مهاجمة قرى باشور كردستان”.

وأضاف، “أسفرت الحملات عن استشهاد عشرات الآلاف من المواطنين الأبرياء من ضمنهم أطفال ونساء وشيوخ، وعقب تعذيبهم الجسدي والنفسي، تم دفنهم احياء في صحاري العراق كما تم نهب وتدمير 5000 قرية”.
هذا وختم اليبان، “أننا كممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في إقليم كردستان إذ نستذكر هذه الفاجعة التي ألمت بشعبنا في هذا الجزء من كردستان نجدد إدانتنا لهذه الأعمال الإجرامية التي نفذها النظام البعثي المباد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق