اخبار العالم

تصعيد جديد يلوح في الأفق بين روسيا وتركيا وموسكو تحذر أنقرة من اللعب بالنار

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

بدأت بوادر تصعيد جديد تلوح في الأفق بين أنقرة وموسكو بشأن أوكرانيا خاصة بعد تصريحات أردوغان المناصرة لكييف ضد روسيا.

وفي هذا الصدد أفادت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء والتي أكدت أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حذر يوم الاثنين تركيا ودول أخرى من إثارة النزعات “العسكرية” في أوكرانيا.

جاء ذلك في تصريح لافروف في القاهرة، حيث عقد اجتماعا مع الرئيس المصري ، تلاه مؤتمر صحفي مع نظيره المصري سامح شكري.

وفي سياق متصل قال لافروف ردا على سؤال حول رصد الأتراك في منطقة الصراع: “يجب على جميع الدول المعنية ، بما في ذلك تركيا” دراسة التصريحات العسكرية الصادرة عن نظام كييف وعدم إثارة هذه الاتجاهات.

وأضاف: “قبل بيع الأسلحة إلى أوكرانيا، يجب أن يفكروا في أنشطة النازيين الجدد في أوكرانيا”.

يُشار بانه تصاعدت التوترات بين روسيا وأوكرانيا في الأسابيع الأخيرة، مما أثار مخاوف من تجدد الصراع العسكري. حيث اتهمت أوكرانيا روسيا بتعزيز وجودها العسكري على طول منطقة دونباس الشرقية وتقول روسيا إن الحشد العسكري لا يشكل تهديدا عسكريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق