الصحة

أبحاث أمريكية تتحدث عن علاقة “القهوة” وتأثيرها في مرض السرطان

حسام علي ـ xeber24.net

خلصت دراسة عالمية إلى أن شرب 3 إلى 4 أكواب قهوة يوميا يقي من الإصابة بمرض السرطان، ويحد من تأثير السرطان في الجسم، وقد نشرت الدراسةَ، جمعيةُ أبحاث السرطان الأمريكية.

و أدلى فيدات جورال، البروفسور في مستشفى جامعة ميديبول ميجا، اليوم الأثنين، بتصريحات حول الدراسة المقارنة التي أجرتها جامعة جنوب كاليفورنيا حول استهلاك الغذاء لـ 5145 مريضًا بالسرطان و باستخدام 4 آلاف 97 مشرفاً على الدراسة، التي نشرتها جمعية أبحاث السرطان الأمريكية.

وقد أشار جورال إلى أن سرطان المعدة قد انخفض وفقا لبحث أجري لمدة 30 عاما، تبين خلالها أن سرطان القولون أصبح عمره أقصر كما هو الحال في سرطان المعدة، وذلك بفعل القهوة، وفق الأبحاث التي أجريت.

و أوضح جورال إلى أن القهوة مكمل غذائي معجزة وفقا للدراسات، وخاصة البحث المعني، وقال جورال: “في نطاق الدراسات التي أجريت في الولايات المتحدة واليابان، تم تثبيت أن مسار مرض السرطان يتقدم ببطء لدى أولئك الذين تناولوا القهوة بانتظام من بين الأشخاص الذين تم تحديد نظامهم الغذائي لمدة 12 عامًا.

وتابع: “لقد ثبت أن الوضع مختلف لدى من يتلقون العلاج الكيميائي ويشربون القهوة وأولئك الذين لا يشربون القهوة بعد العلاج الكيميائي، حيث تعمل القهوة على إبطاء مسار السرطان بسبب مواد مثل البوليفينول وحبوب القهوة والكافستول، و لوحظ تراجع بنسبة 36 في المائة في مسار سرطان القولون عند تناول أكثر من 3-4 أكواب من القهوة يوميًا، و بالطبع يجب أن تكون القهوة خالية من السكر، و يمكن أن تكون القهوة خالية من الكافيين أو منزوعة الكافيين”.

وأكد فيدات جورال : “نظرًا لتأثير القهوة المضادة للالتهابات، فإنها تقلل من موت الخلايا و يحد من انتشار الخلايا السرطانية بشكل إيجابي، و يجب شرب القهوة بانتظام.

وأضاف : “إن شرب فنجان من القهوة يوميًا أو أسبوعياً لن يكون فعالًا ضد السرطان، بل يؤثر إنتاج القهوة واستهلاكها ونوعها أيضًا في هذه العملية أيضا، و يمكننا القول أن القهوة هي توصية لمرضى السرطان،إن تأثير القهوة لا يبطئ فقط من مسار سرطان القولون، بل يبطئ مسار سرطان المعدة والبنكرياس بنسبة 13 في المائة وسرطان الكبد بنسبة 52 في المائة، نحن نعتبر القهوة أيضًا صديقة للكبد، حيث تمنع التهاب الكبد”.

و يشار إلى إن سرطان القولون الأكثر انتشارا بين الرجال في الشرق الاوسط، بسبب تناول اللحوم الحمراء، واستهلاك كميات قليلة من الحمضيات، وتناول الاطعمة الدهنية، كما يلعب التدخين والكحول، إضافة للسكر والدقيق والملح، عاملا مهما في تطور انتشار سرطان القولون، بغض النظر عن العامل الوراثي في ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق