الأخبارالأخبار الهامة والعاجلة

’’ بمثابة تحدي للمحكمة الأوروبية ’’ تركيا تصدر قائمة أسماء لقيادات وسياسيين كرد استعداداً لمنعهم من العمل السياسي

تفاصيل لائحة الاتهام الموجهة للمحكمة الدستورية التركية حول إغلاق حزب الشعوب الديمقراطي

حسام علي ‐ xeber24.net

نشر مكتب المدعي العام في المحكمة الدستورية العليا في أنقرة ،تفاصيل لائحة الاتهام المكونة من أكثر من 600 صفحة، لإغلاق حزب الشعوب الديمقراطي.

وقد ذكر مكتب المدعي العام “بكير شاهين”، اليوم الخميس، أن لائحة الاتهام المقدَّمة لإغلاق حزب الشعوب الديمقراطي الكردي تتضمن حظر العمل السياسي لشخصيات سياسية كردية، وإغلاق حزب الشعوب الديمقراطي، وقطع مساعدات الخزانة عنه.

وقد زعم مكتب المدعي العام للمحكمة الدستورية، “أن حزب الشعوب الديمقراطي HDP , أصبح محور أعمال تتعارض مع وحدة الدولة غير القابلة للتجزئة ، ويهدد سلامة أراضي تركيا، ويخالف القانون والدستور وقد وجب إغلاقه”. وفق ماجاء في الإدعاء.

وجاء في لائحة الاتهام ،أن حزب الشعوب الديمقراطي HDP لعب دورًا نشطًا في تجنيد أعضاء لحزب العمال الكردستاني / حركة المجتمع الكردستاني.

ومن بين الشخصيات السياسية الكردية، التي طلب المدعي العام حظرها عن العمل السياسي : صلاح الدين دميرتاش، سري ثوريا أوندر ، صباحات تونجل ، فيغن يوكسكداغ شين أوغلو، برفين بولدان ، سيزاي تميلي ، مدحت سانجار ، ميرال دانيش بيشتاش، نورسل أيدوغان، سيلما إرماك ، أرتوغرول كوركجو ، أيهان بيلجن، ليلى زانا، أحمد تورك.

وقد علل المدعي العام طلباته، وفق ماجاء في الإدعاء، أنه لا فرق بين حزب الشعوب الديمقراطي وحزب العمال الكردستاني بقوله : “على الطرف المدعى عليه أن يقف إلى جانب تركيا في أي قضية وطنية”.

وتجدر الإشارة أن الحكومة التركية تقوم بانتهاكات يومية بحق قيادات وبرلمانيي حزب الشعوب الديمقراطية بعدما شكل الأخير منافسة قوية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في البلاد والتي يترأسها رجب طيب أردوغان ، وتنفذ السلطات بإيعاز من أردوغان اعمال استبدادية وقرارات تعسفية بحق الحزب في كل صغيرة وكبيرة.

ويطالب حزب الشعوب الديمقراطية الكردي HDP دوماً بالحقوق والحريات ونبذ العنف والاضطهاد، الذي تمارسه الحكومة التركية ضد المكون الكردي وضد جميع المكونات في تركيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق