اخبار العالم

وسط توتر العلاقة مع واشنطن “الخارجية التركية” تشيد بالعلاقات التركية الروسية

حسام علي ـ xeber24.net

أكدت وزارة الخارجية التركية، أن الروابط والعلاقات السياسية بين تركيا وروسيا هي علاقات بنّاءة، وعلاقات تفاهم وحوار، بمناسبة الذكرى المئوية لتوقيع اتفاقية موسكو، في 1921/03/16.

وقد أدلت وزارة الخارجية التركية، اليوم الثلاثاء، بمناسبة ذلك، ببيان مكتوب نشرته على موقعها الرسمي، أفادت فيه أن العلاقات الثنائية بين روسيا وتركيا هي علاقات صداقة وأخوة ومازالت مستمرة ولها مكانة مهمة.

وقد جاء في نص البيان : “تواصل تركيا وروسيا الاتحادية اليوم الحوار والتعاون على المستويين الثنائي والإقليمي، وهو مفهوم هذا التعاون، ونعتقد أن علاقاتنا الثنائية ستستمر في الإسهام في السلام والاستقرار والازدهار الإقليمي في الفترة المقبلة.”

تجدر الإشارة أن العلاقات الروسية التركية هي وفق ما يراه مراقبون “قلعة رمال”، وهي علاقات مصالح متبادلة، وما يجمعهما هو هدف مشترك تجاه خلافات ومشاكل مع أمريكا، وأن مجال تلك العلاقات اقتصاد عسكري، وفي الحقيقة هناك خلافات ليست ببعيدة في سوريا، وفي شبه جزيرة “القرم”، وخلاف قد يكون غير معلن عنها في “كاراباخ”.

وتنتقد أروقة الإدارة الأمريكية التقارب “التركي ـ الروسي” في السنوات الأخيرة , والتي اجرت تحولاً في علاقاتها مع واشنطن بشكل كبير , وخاصة بعد شرائها “لإس 400” الروسية وأيضا الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة إلى الكرد في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق