اخبار العالم

ألمانيا تدين سوري متشدد وتوجه له اتهامات بالقتل عقب هجوم بسكين

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

وجهت المانيا اتهامات بالقتل لمتشدد سوري كان قد هاجم سائحين ألمانيين بسكين وقتل أحدهما وجرح الآخر.

وجاء بحسب ممثل الادعاء العام في ألمانيا والذي أكد إن “اتهامات بالقتل وجهت لسوري قتل سائحا ألمانيا وأصاب آخر بجراح خطيرة بهجوم بسكين بدوافع دينية متطرفة العام الماضي بمدينة دريسدن شرق ألمانيا”.

أضاف مكتب المدعي العام الاتحادي إن “المشتبه به الذي يدعى عبد الله وعمره 21 عاما كان ينوي قتل الرجلين في الهجوم الذي شنه يوم الرابع من أكتوبر لأنه اعتبرهما كفارا”.

وتابع المكتب “تصرف المشتبه به بنزعة إسلامية متطرفة، اختار أن يعاقب ضحاياه بالقتل لكونهما يمثلان نظاما اجتماعيا (كافرا) يرفض هو حريته وانفتاحه”.

ومن جهة أخرى كان قد اعتُقل السوري بعد نحو أسبوعين من الهجوم، وكان قد جاء إلى ألمانيا في 2015 مع ألوف من أهل بلده الذين فروا من الحرب.

وجرده المسؤولون الألمان من وضعه كلاجئ بعد أن حكم عليه بالسجن أكثر من عامين لارتكابه “أنشطة إرهابية واعتبر تهديدا أمنيا”.

والجدير بالذكر بان هجمات مماثلة كانت قد تعرضت لها دول أوروبية أخرى مثل فرنسا والسويد والنمسا رفعت على إثرها سلطات البلاد الجاهزية للتعامل مع أي تهديد إرهابي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق