جولة الصحافة

صحيفة أمريكية تكشف عن قرار عاجل اتخذه بايدن إبان الضربة الجوية في شرق سوريا

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال ” عن قرار كان قد اتخذه بايدن إبان الضربة الجوية على مواقع إيرانية في شرق سوريا، حيث ألغى ضرب موقع أخر كان من المزمع استهدافه.

وجاء في تقرير الصحيفة، الذي نشرته اليوم الخميس، حيث اكدت بانه “بعد مناقشات استمرت 10 أيام أمر الرئيس بايدن البنتاغون بشن ضربات على هدفين في أراضي سوريا يوم 26 فبراير، لكن أحد مساعديه قدم له تحذيرا عاجلا قبل حوالي 30 دقيقة من التوقيت المخطط لسقوط القنابل”.

وأوضح التقرير أن “معطيات وسائل الاستطلاع الميداني أفادت بأن امرأة وطفلين كانوا في فناء أحد الموقعين”، وحينما كانت مقاتلات “F-15E” تقترب من الهدفين، أمر بايدن بأن تشن ضربات على الأول منهما فقط.”

ولم تذكر الصحيفة ما هو الموقع الثاني الذي كان من المخطط لاستهدافه، لكن من المرجح أن يكون كذلك مرتبطا بقوات موالية لإيران في سوريا.

وفي سياق متصل كانت قد أشارت صحيفة “وول ستريت جورنال” أيضاً “أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بعثت رسالة سرية إلى إيران بعد الضربات الأخيرة في سوريا والتي كان من المخطط أن تستهدف موقعين”.

ويشار بأن هذه العملية هي الأولى التي استخدمت فيها الولايات المتحدة قوة منذ تولي بايدن الرئاسة باعتباره القائد الأعلى.

ومن جهة أخرى أكد مسؤولون رفيعو المستوى “إن الهدف من العملية كان يتمثل في التأكيد لإيران أن الفريق الجديد بالبيت الأبيض لن يترك دون رد الاعتداءات مثل ذلك الذي استهدف يوم 15 فبراير التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في العراق، مع الإشارة إلى أن واشنطن لا تسعى في الوقت ذاته إلى تصعيد مع طهران.”

والجدير بالذكر بأن الكونغرس الأمريكي كان قدم مشروع يقيد فيه سلطة بايدن لشن حرب خارجية، رداً على الضربة الجوية الأمريكية على شرق سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق