اخبار العالم

مصر توجه رسالة جديدة لإثيوبيا بشأن سد النهضة

سلافا عمر ـ Xeber24.net ـ وكالات

بحث الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي”، مع رئيس غينيا “بيساو عمر سيسوكو إمبالو” ملف سد النهضة، الذي اثار توتراً في منطقة القرن الإفريقي منذ عام٢٠١١ ، في حين لم تثمر المفاوضات بين الدول الثلاث اتّفاقاً حول تعبئته وتشغيله.

وشدد “السيسي” على استمرار حرص مصر على التوصل إلى اتفاق عادل وملزم لملء وتشغيل السد، بما يراعي عدم الإضرار بدولتي المصب.

هذا وكان وزير الخارجية المصري “سامح شكري”، قد أعلن أن بلاده تسعى لاتفاق مائي يحفظ حقوقها المشروعة ولا ينتقص من حق إثيوبيا في التنمية.

وأوضح: “أي سياسات لفرض أمر واقع بشأن سد النهضة تعتبر تجاوزا.. تفاوضنا مع إثيوبيا لنحو عقد من الزمن ووصلنا لمرحلة فارقة ستؤثر على مصالح الجميع”.

ويشار بأنه بدأت إثيوبيا عملية بناء سد النهضة على مجرى نهر النيل الأزرق قرب الحدود الإثيوبية السودانية، في 2 أبريل 2011، ويشير هذا المشروع، الذي لم يتم إنجازه بعد، قلقا كبيرا لدى مصر والسودان، حيث يخشيان البلدان العربيان من أن يؤدي إلى تقليل كميات المياه المتدفقة إليهما من مرتفعات إثيوبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق