الأخبار

من منصة جامعة الدول العربية مصر تبعث برسائل قوية لتركيا فيما يتعلق بسوريا وليبيا

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

وجهت مصر ضربة قوية لتركيا في مستهل أعمال اجتماع وزراء الخارجية العرب والتي طالبت فيها القاهرة بخروج القوات التركية من الأراضي السورية وكذلك من ليبيا، واصفا تواجدها بـ”الاحتلال التركي”.

وفي هذا الصدد أوضح وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال كلمته في اجتماع وزراء الخارجية العرب في الدورة الـ155 لمجلس الجامعة العربية، “أن استيعاب المعارضة الوطنية السورية من شأنه تخفيف حدة النزاع لكي تخرج سوريا من الحرب المستمرة لبر الأمان”.

وتابع شكري” إن الحل السياسي ينبغي أن يسير قدما بخروج جميع القوات الأجنبية من جميع الأراضي السورية، وفي مقدمتها الاحتلال التركي والعمل الدؤوب، من أجل دحض التنظيمات الإرهابية التي يمتد لهيبها ليحرق الأخضر واليابس بجميع أرجاء المنطقة”.

وأضاف أنه خلال الـ10 أعوام التي مرت مازالت الأزمة السورية تدور في حلقة مفرغة، والشعب السوري وحده من يدفع الثمن، دون وجود أي آفاق تحمل على التفاؤل في المستقبل القريب، وأقول إن عودة سوريا إلى الحاضنة العربية كدولة فاعلة ومستقرة هو أمر حيوي، من أجل صيانة الأمن القومي العربي.

ومن جهة أخرى تتطرق شكري للملف الليبي وأكد على صعوبة تحقيق الاستقرار المرجو دون إنهاء التداخلات الخارجية في ليبيا، مع ضرورة استمرار احترام وقف إطلاق النار.

والجدير بالذكر بأن مصر تلعب دوراً محورياً في الشرق الأوسط خاصة في إطار الامن والاستقرار اللذان لا يتحققان إلا بأنهاء النزاعات وعلى راسها النزاع السوري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق