الأخبار

اشتباكات عنيفة بين مجموعتين مسلحتين من فصيل “فرقة الحمزات” في سري كانيه بريف الحسكة

بيركين حسون ـ xeber24.net

تستمر عمليات الاقتتال بين عناصر الفصائل المسلحة الموالية لتركيا والتابعة للائتلاف السوري، وسط فلتان أمني كبير، بسبب الخلافات على المسروقات، وفرض النفوذ على مناطق محددة.

وافاد مصدر مطلع “لخبر24” اليوم الثلاثاء، أنه اندلعت اشتباكات دامية بين مجموعتين من “فصيل الحمزات”، بسبب خلافهم على الوقوف على مواقع وحواجز ومنازل ، مما أدى الاشتباك إلى سقوط قتلى بينهم ، فيما لايزال التوتر قائم حتى اللحظة.

وأشار المصدر، ان الاشتباكات اندلعت بعد منتصف ليل اليوم الماضي بين الجهتين، داخل مدينة سري كانيه “رأس العين” بالريف الشمالي لمدينة الحسكة.

ولفت المصدر، ان الاشتباك خلق حالة من الذعر والقلق بين الأهالي حيث اختلف عناصر الطرفين ليتطور الأمر إلى اشتباك.

والجدير ذكره ،تشهد منطقة “سري كانيه” وأريافها فلتان أمني كبير، وسط انتهاكات مستمرة يقوم بها موالي تركيا بحق السكان الأصليين، بالإضافة لعمليات القتل والسرقة التي تشهدها المنطقة بشكل مستمر، وعمليات الاغتيال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق