الأخبارالأخبار الهامة والعاجلة

تصعيد جديد : “ماكغورك” يكشف كيفية حصول القصف الأمريكي على الميليشيات الإيرانية في سوريا

القصف الامريكي استهدف مواقع إيرانية في سوريا بتوجيه من الرئيس الامريكي"بايدن"

سلافا عمر ـ Xeber24.net

أكد منسق الشرق الاوسط وشمال إفريقيا “بريت ماكغورك”، في أول تغريدة له على حسابه في تويتر بخصوص القصف الامريكي على مواقع ايرانية شرق سوريا، ان الضربات الجوية الامريكية التي استهدفت شرق سوريا، جاءت بتوجيه من الرئيس الامريكي “جو بايدن”، بهدف وقف تصعيد الوضع العام في كل من شرق سوريا والعراق.

وقال ماكغورك في تغريدته: “بتوجيه من الرئيس بايدن ، شنت القوات العسكرية الأمريكية في وقت سابق من هذا المساء غارات جوية على البنية التحتية التي تستخدمها الجماعات المسلحة المدعومة من إيران في شرق سوريا.

وأكد ماكغورك، “قد تم السماح بهذه الضربات ردًا على الهجمات الأخيرة ضد أفراد القوات الأمريكية وقوات التحالف في العراق ، والتهديدات المستمرة لهذه الهجمات”.

كما نوه، أنه ” على وجه التحديد ، دمرت الضربات عدة منشآت تقع عند نقطة مراقبة حدودية يستخدمها عدد من الجماعات المسلحة المدعومة من إيران ، بما في ذلك كتائب حزب الله و سيد الشهداء”.

واشار أن “هذا الرد العسكري المتناسب تم إجراؤه جنبًا إلى جنب مع الإجراءات الدبلوماسية ، بما في ذلك التشاور مع شركاء التحالف، وتبعث العملية برسالة لا لبس فيها: سيتصرف الرئيس بايدن لحماية الأفراد الأمريكيين وقوات التحالف.

ولفت ماكغورك، أنه “في الوقت نفسه ، تصرفنا بطريقة متعمدة تهدف إلى وقف تصعيد الوضع العام في كل من شرق سوريا والعراق”.

هذا وشنت الطائرات الامريكية غارات على مواقع لمجموعات موالية لإيران في سوريا، أمس الخميس، ما أسفر عن مقتل عدد من العناصر الموالية لايران.

واستهدف القصف الأمريكي منشآت في بلدة “البوكمال” بدير الزور شرقي سوريا تابعة لجماعات مدعومة من إيران شنت في السابق هجمات صاروخية على منشآت أمريكية في العراق ، بما في ذلك السفارة الأمريكية في بغداد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق