الأخبار

موسكو وانقرة تكثفان الاتصالات والملف السوري على رأس المباحثات

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

كثفت كل من روسيا وتركيا من اتصالاتها بخصوص الملف السوري، وكان اخرها اتصال هاتفي بين وزيري خارجية كل من تركيا وروسيا وتصدرت مباحثاتهما ملف ادلب.

وفي هذا الصدد كان قد بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، ونظيره التركي، مولود أوغلو، في اتصال هاتفي تسوية الأزمة السورية بالتركيز على مهمة القضاء على الإرهاب في محافظة إدلب السورية.

وجاء في بيان وزارة الخارجية الروسية، والذي أكد ” بأن الوزيران ناقشا بالتفاصيل، استمرارا للمحادثات الهاتفية بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وأردوغان، “الأوضاع في سوريا بالتركيز على زيادة الجهود المشتركة في محافظة إدلب للقضاء نهائيا على التهديد الإرهابي”.

وأضاف البيان بأن المحادثات تضمنت أطر التسوية السورية والحل أضافة لمسار استانا الذي اختتمت محادثات الجولة 15 في سوتشي.

ويشار أن كل من الرئيس الروسي فلادمير بوتين واردوغان كانا قد أجريا اتصال هاتفي تناولا قضايا مختلفة منها ليبيا وسوريا وقره باغ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق