الأخبار

إدارة بايدن في أول إجراء عملي بشأن الإدارة الذاتية يطلب من الأسرة الدولية هذه الخطوة!؟

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “جون كيربي”، أن إدارة بايدن سيطلب من الأسرة الدولية في اجتماع حلف الشمال الأطلسي، بإعادة مواطنيها من أسر تنظيم داعش المحتجزين في مخيم “الهول” شمال شرق الحسكة التابعة للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

وأوضح كيربي، أن وزير وزير الدفاع الأمريكي الجديد “لويد أوستن” سيشارك في اجتماع وزراء الدفاع لحلف الشمال الأطلسي، الذي سيعقد عبر الفيديو يومي الأربعاء والخميس، ليجدد تأكيد ألتزام واشنطن حيال الحلف، ويعدهم بعدم اتخاذ أي قرار مهمّ بدون التشاور معهم.

وقال المتحدث باسم البنتاغون: أن أوستن سينقل رسالة “إيجابية حول أهمية الحلف الأطلسي، ويريد إحياء التزامنا حيال الحلف” موضحاً أن رسالته “ستكون أننا أفضل عندما نتحرك معا والعمل كفريق يجعلنا أقوى والأمن الجماعي هو أمن مشترك ويصبّ أيضاً في مصلحتنا المشتركة”.

وأشار كيربي إلى، إن الملف الشائك الذي يمثله انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان المقرر مطلع مايو، سيكون على رأس برنامج المحادثات لكن لا يتوقع إعلان أي قرار.

وأضاف، أن “القائد الأعلى (الرئيس جو بايدن) هو الذي يتخذ هذا النوع من القرارات”، منوهاً إلى، أن هذا الاجتماع الوزاري سيساعد أوستن “في تكوين أفكاره ونوع التوصيات التي يجب أن يعطيها للقائد الأعلى”.

ونوه المتحدث العسكري، “كما قال لنظرائه، خصوصاً في الحلف الأطلسي، لن يتمّ اتخاذ أي قرار بدون استشارة ومناقشة حسب الأصول معهم”.

وحول تجميد قرار الانسحاب الجزئي من ألمانيا قال كيربي: “أعتقد أن وزير الدفاع سيذكّر بأن الأمن الجماعي هو أمن يتم تقاسمه”، مشيراً إلى أن أعضاء الحلف الأطلسي تعهّدوا في 2014 بتخصيص 2% من ميزانيتهم للدفاع. وأضاف “لكن أعتقد أيضاً أنه سيعترف بأن الكثير من حلفائنا في الأطلسي يبلغون وحتى يتجاوزون نسبة 2%، وأن كثيرين يبذلون جهوداً كبيرة لبلوغها”.

هذا ومن المفترض أن يندرج على جدول أعمال المجتمعين، موضوع التوتر مع تركيا،خاصة إصرار أنقرة بالحصول على صواريخ الدفاع الروسية “اس-400″، وكانت إدارة بايدن طالبت أنقرة بالتخلي عنها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق