الأخبار

خبير قانوني يكشف عن الخيارات المتاحة لبغداد للرد على التوغل التركي في إقليم كردستان

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

كشف خبير قانوني عن الخيارات المتاحة التي تستطيع من خلالها الحكومة العراقية الرد على اعتداءات تركيا على إقليم كردستان والتي تتخذ ملاحقة مقاتلي حزب العمال الكردستاني كذريعة للتوغل داخل أراضي كردستان.

وجاء بحسب الخبير القانوني “علي التميمي” والذي أوضح مدى الخيارات المتاحة لبغداد للرد على تركيا في حديث له لقناة “المعلومة قال :” ان “الاعتداءات التركية تخالف القانون الدولي في المواد 1 و2 و3 من ميثاق الأمم المتحدة مما يحق للعراق إقامة الشكوى ضد تركيا في مجلس الامن، ويحق له أيضا ان يطلب وضع تركيا تحت طائلة الفصل السابع وفق المادة 39 من ميثاق الأمم المتحدة كونها تهدد السلم والامن الدوليين”.

وأضاف ان “تركيا تتحجج بالمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة التي تتيح للدول الدفاع الشرعي، وهذا أيضا مردود على تركيا لان هذه المادة تقول يجب على الدولة ان تخبر مجلس الامن وليس ان تقوم باحتلال الدول، وما تقوم به تركيا يعد احتلالا للعراق”.

وبين ان “ العراق يستطيع ان يطلب من مجلس الامن إحالة الملف الى المحكمة الجنائية الدولية لكي يحال اردوغان الى المحكمة كمجرم حرب، لان القرى التي تضربها المدفعية التركية والطائرات تقتل الأطفال والنساء والشيوخ، وهذه تعد إبادة جماعية”.

ويشار بان تركيا تضرب القوانين الدولية عرض الحائط ، وتستمر في سياستها الهادفة لقضم المزيد من أراضي الدول المجاورة وإرواء عطش سياسته الهادفة لاستهداف الكرد أين ما كانوا والقضاء على وجودهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق