اخبار العالم

أردوغان يعتزم غزو الفضاء ويتهجم على ماكرون بالشأن الليبي

حسام علي – xeber24.net

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إطلاق تركيا برنامجاً وطنياً يقودها إلى الفضاء، بإمكانيات محلية كاملة.

كلام أردوغان جاء، اليوم الثلاثاء مساءً، خلال حفل التعريف بـ”وكالة الفضاء الوطنية”، في العاصمة التركية أنقرة.

وأضاف أردوغان، أنه “بقي القليل على إطلاق برنامجنا الوطني نحو الفضاء بإمكانيات محلية كاملة”.

وقال أردوغان : ” لقد تأخرنا في تحقيق موازين القوى المتغيرة بالاكتشافات الجغرافية، ودفعنا ثمناً باهظاً مقابل ذلك، لكن العالم اليوم في تحول جديد”، في إشارة إلى الاطماع الاستعمارية التي ينوي القيام بها.

وحدد أردوغان، عدة أهداف لتركيا في الفضاء وشدد على، أنه “سنحافظ على مكانة تركيا ليس على الأرض فقط بل في الفضاء أيضاً”، لافتاً إلى أنهم سينفذون “هبوطاً على القمر عبر صاروخ محلي الصنع سنطلقه نهاية عام 2023”. وأكد أن “هدفنا الوصول إلى الفضاء وتأسيس ميناء فضائي”.

وانتقد أردوغان نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون قائلاً: إن “ماكرون يقول إن تركيا يجب أن تسحب قواتها من ليبيا. أقول له اخرج قواتك أولا من مالي وتشاد”. وقال أنه لن نسحب قواتنا طالما هناك قوات أجنبية في ليبيا.

وتابع قائلا : ” ماكرون يهاجمني، ماذا لديك عندي؟! ادفع حساب الجزائر، لقد قتل أجدادكم مليون جزائري، أدفعوا حساب الجزائر “.

كما تطرق إردوغان لقضية كاراباخ حيث أفاد : لقد تم احتلال كاراباخ في أذربيجان منذ ثلاثين عاماً بدعم منكم و من قبلكم وها نحن دعمنا أشقائنا الأذربيجانيين ما استطعنا، واستعدنا الأرض لأصحابها “.

وتناول أردوغان الحديث، بشكل ساخر، عن الجسم المعدني الغريب الضخم الذي وجد واختفى في ظروف غامضة في أورفا حيث قال : ” تم التحدث عن كتلة معدنية في أورفا كتب عليها أنظر إلى السماء أنظر إلى القمر، باللغة التركية القديمة، نعم أنا اشرح برنامج الفضاء التركي واقول أنظر إلى السماء أنظر إلى القمر”.

وتستمر أحلام أردوغان في الفضاء بينما يعاني الشعب التركي من الغلاء وهبوط قيمة الليرة ،ومشكلات سياسية وعسكرية مع أغلب دول المنطقة وأمركيا وأوروبا والشرق الاوسط، وازمة أحزاب سياسية وحريات عامة و قمع الصحافة في الداخل التركي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق