الأخبار

“نصر الحريري” يدافع عن معلمي النظام السوري الذين اعتقلتهم الإدارة الذاتية ويغازل تركيا

بروسك حسن ـ xeber24.net

دعا رئيس الائتلاف السوري المعارض ’’نصر الحريري’’ عبر حسابه على التواصل الاجتماعي ’’ التويتر ’’ الى إطلاق سراح المعلمين الموالين للنظام السوري الذين اعتقلتهم قوات الاسايش التابعة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا , بعد قيامهم بفتح دورات لتعليم مناهج النظام السوري الذي يروج للفكر البعثي.

وقال “الحريري” في بيانه , أمس الاثنين 08/02/2021 , في خطاب متطابق تماماً لخطاب المجلس الوطني الكردي وتركيا بأن : ’’ الانتهاكات والجرائم المنظمة مستمرة على يد ميليشيات الـ #PYD بحق السوريين. الخطف والإخفاء الذي تعرض له عدد من المدرسين في مدينة #عامودا يمثل فصلا جديد من فصول الترهيب’’.

الحريري في بيانه غازل الاتراك ودعا الى تفكيك حزب العمال الكردستاني بداعي وقف ما سماها بالاختطافات والجرائم التي تحصل في المنطقة : ’’ لا بد من تفكيك هذه التنظيمات وعلى رأسها الـ PKK ووقف جرائمها وإطلاق سراح آلاف المدنيين المختطفين في معتقلاتها’’.

من جهة أخرى أعرب الكثير من الحقوقيين والنشطاء الكرد من رد فعلهم وتنديدهم بخطاب رئيس الائتلاف السوري المعارض ’’ شركاء المجلس الوطني الكردي ’’ , بالتغاضي عن ما تقوم به فصائله بحق الشعب الكردي من اختطافات يومية بحق المدنيين العزل في كل من عفرين وسري كانية وكري سبي / تل أبيض.

وكتب الناشط الحقوقي الكردي السوري ’’ مصطفة أوسو ’’ عبر صفحته على التواصل الاجتماعي الفيسبوك ’’ وماذا عن فصول الترهيب والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والجرائم التي يقوم بها ويرتكبها جيشكم المرتزق بحق المدنيين الكرد في مناطق عفرين و”سري كانيي/رأس العين” و”كري سبي/تل أبيض”، التي تفوق الخيال ولا يمكن قياسها ومقارنتها أبدا بالانتهاكات الموجودة في المناطق الخاضعة لسيطرة “الإدارة الذاتية”.

ولفت “أوسو” الى مهاجمة الائتلاف السوري تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة بحق انتهاكات فصائلها في عفرين وسري كانية ’’ لماذا هاجمتم تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سوريا، عندما أشار إلى “أن هناك أسبابا معقولة تدعو لليقين بارتكاب أعضاء الجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا لجرائم حرب في سوريا..”؟ وهي إشارة واضحة إلى جرائمه في المناطق الكردية المذكورة’’.

وماذا عن فصول الترهيب والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والجرائم التي يقوم بها ويرتكبها جيشكم المرتزق بحق المدنيين الكرد…

تم النشر بواسطة ‏مصطفى أوسو‏ في الثلاثاء، ٩ فبراير ٢٠٢١

وأشار “أوسو” الى أن ’’ الإثارة المجزأة لانتهاكات حقوق الإنسان في مكان والتكتم عليها، بل وتشجيعها، في مكان آخر، دليل على نفاقكم وعقليتكم العنصرية تجاه الكرد، وأيضا على أنكم لستم إلا أداة بيد الآخرين لتنفيذ مخططاتهم
واجنداتهم وتأمين مصالحهم في بلدكم’’.

وأطلق المجلس الوطني الكردي الذي يعتبر جزءاً أساسياً من الائتلاف السوري المعارض حملة بيانات وتنديد ضد الإدارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا , بعد قيام الأخيرة باعتقال معلمين لمناهج النظام السوري والذي ينطلق على أساس رسخ فكر حزب البعث السوري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق