البياناتمنوعات

إيزيدو سوريا يتضامنون مع إخوانهم في شنكال ويستذكرون شهداء ” كوجو ” بمراسيم خاصة

كاجين أحمد ـ xeber24.net

بادر البيت الإيزيدي في إقليم الجزيرة وبالتعاون مع اتحاد إيزيدي سوريا، بنصب خيمة تأبين يوم غد السبت ، وإقامة مراسم تأبينية، تزامناً مع إعادة دفن رفات شهداء قرية “كوجو” بعد التعرف على هويتهم في شنكال.

وفي هذا الصدد، قال الرئيس المشترك للبيت الإيزيدي في إقليم الجزيرة “فاروق درويش طوزو” لـ ” خبر24 “: “مشاركتنا الخجولة مع اخوتنا في قرية “كوجو”، التي نالت المزيد من المعاناة على يد تنظيم داعش الارهابي، هي اقامة حفل تأبيني تزامناً مع تشييع رفاة ١٠٤ ضحية ممن قضوا في اجتياحهم لسنجار”.

وأضاف طوزو، “كان قرار البيت الإيزيدي في إقليم الجزيرة بالتنسيق مع اتحاد إيزيديي سوريا بنصب خيمة ودعوة من يستطيع الحضور لتأبين هذه الكوكبة من ضحايا مجزرة كوجو، القرية التي أصبحت مثالاً، أمام الرأي العام العالمي، بسبب تضحياتها الكبيرة في هذه الغزوة التي نفذها التنظيم”.

وأشار قائلاً: “نحن أمام نصب خيمة لجميع المؤسسات والفعاليات المجتمعية، فقط للتذكير بالمأساة التي حلت بأهلنا في قرية كوجو، القرية التي نالت أكبر قسط من العذاب، والقتل والسبي وتهجير”.

وأعلنت حكومة إقليم كردستان العراق، إقامة مراسيم خاصة بدفن رفات 104 من شهداء قرية كوجو في قضاء سنجار، السبت وقالت، في بيان: “بعد جهود حثيثة من قبل حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية، تم التعرف على رفات (104) من ضحايا الإيزيديين الذين استشهدوا على أيدي إرهابيي داعش، وبهذه المناسبة سوف تقام مراسيم لإعادة ودفن رفات هؤلاء الضحايا في قرية كوجو”.

وقال البيان: “يتشرف مكتب منسق التوصيات الدولية في حكومة إقليم كردستان، بالتعاون مع اللجنة الوطنية للتنسيق مع (یونیتاد) بدعوتكم لحضور هذه المراسيم التي سيحضرها وفد من حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادیة، والممثلة الخاصة للأمين العام في العراق جنين بلاسخارت، وكريم أحمد خان المستشار الخاص ورئيس فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة المعني بتعزيز المساءلة عن الجرائم التي ارتكبها داعش في العراق (يونيتاد) إضافة إلى ممثلي البعثات الدبلوماسية والسفارات والقنصليات العاملة في بغداد وإقليم كردستان والمنظمات الدولية والمحلية وذوي الشهداء”.

هذا وتقام السبت في تمام الساعة 11:00 صباحا مراسم تأبين في قرية خربة غزال التابعة لمدينة الدرباسية بروج آفا “غربي كردستان” من قبل البيت الإيزيدي واتحاد إيزيدي سوريا، ووجهت دعوة عامة لحضور هذه المراسم، وفاءً لشهداء هذه القرية المنكوبة على يد أعتى تنظيم إرهابي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق