العلوم والتكنولوجية

ناسا تنشر صورة لـ”قمر الذئب” كما رآه روادها على متن محطة الفضاء الدولية

أصدرت وكالة ناسا صورة خاصة للقمر التقطها رواد الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية (ISS).

وكشفت الصورة عن القمر في كامل تألقه، حيث التقطها الرواد في المدار الأرضي في 29 يناير الماضي، بعد يوم من اكتمال القمر والمعروف باسم قمر الذئب.

وعلقت ناسا على الصورة قائلة: “التقطت هذه الصورة للقمر المتضائل في 29 يناير 2021، في اليوم التالي لمرحلة اكتمال القمر، حيث كانت محطة الفضاء الدولية تدور على ارتفاع 264 ميلا (400 كم) فوق الصين بالقرب من الحدود المنغولية”.

صورة القمر من محطة الفضاء الدولية.
NASA

وعلى الرغم من أن محطة الفضاء الدولية أقرب إلى القمر منا على الأرض، إلا أن الفرق يكاد لا يقاس.

وتقع محطة الفضاء الدولية على ارتفاع 408 كيلومترات في المتوسط ​​فوق كوكبنا، بينما يبعد القمر عنها في المتوسط ​​384.400 كيلومتر.

وعلى هذا النحو، فإن أولئك الموجودين على متن محطة الفضاء الدولية هم أقرب بنسبة 0.1% من سطح القمر من سكان الأرض.

وتتحرك محطة الفضاء الدولية حول الأرض بمعدل مذهل، حيث تدور حول كوكبنا بسرعة مذهلة تبلغ 7.66 كيلومترات في الثانية، وتستغرق أكثر من 90 دقيقة بقليل لإكمال رحلة كاملة حول الأرض.

وأثناء تحليقها حول الأرض، تتحرك من الغرب إلى الشرق، متبعة شكل حرف “S” أفقي.

ولسوء الحظ، فإن محطة الفضاء الدولية تقترب من نهاية دورة حياتها. وتم تكليفها بالاستمرار حتى عام 2028 كجزء من التعاون الدولي في الفضاء.

ومع ذلك، كشف تقرير صادر عن الشركة المصنعة الروسية RSC Energia، المطورة والمقاول الرئيسي لبرنامج رحلات الفضاء الروسية المأهولة، أن المختبر المداري قد لا يستمر طويلا.

ووفقا لمدير الرحلة في القسم الروسي من محطة الفضاء الدولية، فلاديمير ألكسيفيتش سولوفييف، فقد تضررت العديد من العناصر الموجودة على محطة الفضاء الدولية بشكل لا يمكن إصلاحه، وقد يتم إحالة المحطة الفضائية إلى التقاعد المبكر.

وقال إن روسيا تتوقع “سيلا من الإخفاقات” على محطة الفضاء الدولية. وأشار إلى أن الضرر سيكون مكلفا للغاية، وقد تضطر روسيا إلى إنشاء مختبرها المداري الخاص بها.

المصدر: إكسبريس + RT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق