الأخبار

النظام السوري يعلن فشل اتفاقه مع الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومصادر من الشهباء تعلق عبر “خبر24”

حسام علي – xeber24.net

أعلنت وسائل إعلام موالية للنظام السوري بفشل الاتفاق بينها وبين ’’ قوات سوريا الديمقراطية ’’ الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، بشأن التوتر الأخير في مدينتي الحسكة وقامشلو.

وادعت القناة الرسمية التابعة للنظام السوري “سانا”، اليوم الأربعاء، أن قوات سورية الديمقراطية قد أفشلت الاتفاق الذي حصل بالأمس مع روسيا حول فك الحصار، والأسايش تعود اليوم لمحاصرة المربعات الأمنية بقامشلو والحسكة.

كما تابعت في ادعاءاتها، أن قوات سوريا الديمقراطية تقوم بتفتيش الموالين للحكومة السورية، بحسب وصف الفضائية السورية.

هذا وقد أفادت قوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا “الأسايش” أمس الثلاثاء، أنه وكبادرة حسن نية، تم فك الحصار عن المربعين الأمنيين اللذين ينحصران فيهما قوات النظام السوري في قامشلو والحسكة، على أمل أن يفك بالمقابل النظام السوري حصاره الخانق على مهجري عفرين في الشهباء والشيخ مقصود والأشرفية.

وذكرت الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي في إقليم عفرين “شيراز حمو” في تصريحات خاصة لـ “خبر24″، أن النظام السوري لم يسمح حتى الآن بإدخال أي مواد إلى المناطق المحاصرة في الشهباء، ووصل فقط دفعة بسيطة إليها من الطحين والغاز والمازوت.

وبدوره أكد الناشط الإعلامي إدريس حنان اليوم الأربعاء، لـ ” خبر24 ” : إن ما تم إدخاله من المواد المذكورة أمس، لم تغطي احتياجات النازحين والمهجريين من أهل عفرين سوى نسبة 10%، في حين أن الأهالي يعانون كارثة انسانية في ظل الحصار الذي مازال مفروضاً على كل من الشهباء والشيخ مقصود والأشرفية.

والجدير بالذكر أن محافظ الحسكة “غسان حليم” أعلن يوم أمس، في تصريح لوكالة سبوتنيك , أن وفد الإدارة الذاتية والقوات الروسية قد توصلا إلى اتفاق مبدئي، حول رفع الحصار عن المربعيين الأمنيين في قامشلو والحسكة، دون أن يذكر موقفهم الرسمي من هذا الاتفاق، ويبدو أن روسيا فشلت في إقناع النظام السوري بالتراجع عن الحصار المفروض على مناطق شمال حلب.

بينما لم يصدر أي تعليق رسمي من الإدارة الذاتية أو من أحد المسؤولين حتى اللحظة، ما إذا بالفعل تم التواصل مع النظام أو لا في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق