الاقتصاد

السليمانية تلوح بالتعامل المباشر مع بغداد لحل المشكلة المالية في إقليم كردستان

نافين رشو ـ xeber24.net

كشفت مصادر في الحكومة المحلية لمحافظة السليمانية عن فكرة وصفتها بالخيار الوحيد لحل المشكلة المالية في إقليم كردستان ، وهي التعامل مباشرة مع بغداد في حال عدم توصل الحكومة الاتحادية والإقليم لاتفاق بشأن الملف النفطي والواردات .

وقالت صحيفة الصباح الرسمية نقلاً عن عضو مجلس محافظة السليمانية عن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني ريكة وت ذكي أنه “في حال عدم التوصل إلى اتفاق بين الإقليم وبغداد في ما يخص ملف النفط، يمكن تثبيت فقرة في قانون الموازنة تشرع إمكانية تعامل الحكومة المحلية في السليمانية بشكل قانوني ودستوري مع الحكومة الاتحادية مباشرة”.

وأشار إلى أن “الحكومة المحلية في السليمانية ستتمكن من تسليم الإيرادات إلى الحكومة الاتحادية وبدورها بغداد تقوم بتوزيع الرواتب بين موظفي المحافظة”، مضيفا أن “هذا بند قانوني لعام واحد وتستطيع الحكومتان المحليتان في أربيل ودهوك أن تعملا الشيء نفسه”.

وتوجه وفد حكومة إقليم كردستان برئاسة قوباد طالباني نائب رئيس حكومة الإقليم الى العاصمة الاتحادية بغداد، أمس الأحد ، ومن المقرر أن يجري الوفد لقاءتها مع المسؤولين في الحكومة الاتحادية، لإنهاء المباحثات مع المسؤولين في الحكومة الاتحادية حول المستحقات المالية وحصة الإقليم في الموازنة الاتحادية للعام 2021.

و تأتي للتباحث مع اللجنة المالية النيابية والأطراف السياسية والكتل السياسية في مجلس النواب من أجل تثبيت حصة إقليم كردستان من الموازنة الاتحادية للعام الحالي 2021.

هذا وتم خلال العام الماضي 2020، قطع سبعة رواتب عن موظفي إقليم كردستان مقابل دفع خمسة تشمل استقطاعات تتراوح بين 18 ـ 22 بالمئة ما عدا شهر كانون الثاني براتب كامل، ما خلق موجة من الاحتجاجات والتذمر الشعبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق