اخبار العالم

وفاة شاب متأثراً بإصابته في الاحتجاجات التي شهدتها مدينة “طرابلس” اللبنانية

نافين رشو ـ Xeber24.net ـ وكالات

توفي شاب من مدينة “طرابلس” اللبنانية ، اليوم الخميس ، متأثراً بإصابته ، بعد تعرضه لإصابة حرجة يوم أمس خلال المواجهات التي شهدتها المدينة بين محتجين على قرار الإغلاق العام وقوات الأمن اللبنانية .

وقالت وكالة ” فرانس برس” نقلاً عن ” أحمد طيبا” شقيق الشاب المتوفي ،حيث أكد وفاة أخيه “عمر” والذي يبلغ من العمر 29 عاماً متأثراً بجراحه ، موضحاً أن شقيقه لم يكن في عداد المتظاهرين بل كان يتابع ما يجري .

ويعمل “عمر” في فرن في طرابلس. وهو من سكان أحد الأحياء الشعبية الفقيرة في المدينة التي شهدت ليل الأربعاء، الخميس مواجهات عنيفة لليوم الثالث على التوالي، أوقعت 226 جريحاً، وفق الوكالة الوطنية للإعلام.

وشهدت ساحات طرابلس ليل الأربعاء مواجهات عنيفة، بدأت بإطلاق محتجين حجارة ومفرقعات نارية على قوات الأمن، التي تعرّضت كذلك لقنابل مولوتوف. وحاول المتظاهرون اقتحام سراي طرابلس التي تعد المركز الأمني والإداري الأبرز في المدينة ومقر للشرطة، وردّت قوات الأمن بإطلاق الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع. وعمل الجيش على إبعاد المتظاهرين.

هذا و جرى إسعاف ٨٢ إصابة ميدانية، ونقل ٣٥ إصابة أُخرى إلى مستشفيات الشمال بعضها حرجة، ليلة أمس الأربعاء، جرّاء المواجهات .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق