الأخبار

بعد الفيلم السيئ الصيت ايران تتسارع لتدارك الغضب الكردي بعد الإساءة لقياداته

كاجين أحمد ـ xeber24.net

سارعت إيران وبشكل رسمي لإحتواء الغضب الكردي وسخطهم على الفيلم القصير، الذي أنتجه إحدى المؤسسات الإيرانية، والذي أساء فيه إلى قوات البيشمركة وزعيم حزب الديمقراطي الكردي مسعود البارزاني.

وفي هذا الصدد، قال ممثل حكومة إقليم كردستان في إيران “ناظم الدباغ”: إن الجانب الإيراني أبلغه بأن الإساءة التي تضمنها الفيلم الوثائقي الذي تم عرضه مؤخرا وحمل عنوان “توكل”، لا تمثل سياسة البلاد.

و أضاف الدباغ، أن إيران أبلغته رسمياً بأنها تكن الاحترام لقادة الإقليم.

وأشار الممثل الكردي في طهران، ان السلطات الإيرانية أبلغت القنصل الإيراني لدى هولير “أربيل” بضرورة الإسراع بعقد مؤتمر صحفي، ليؤكد من خلاله بأن إنتاج الفيلم لم يكن من قبل جهة رسمية، وأن الجهات المعنية تسعى للتوصل الى الجهات التي تقف وراء انتاجه.

هذا وكانت إيران عرضت فيلم قصير لمدة 9 دقائق بعنوان “توكل”، عن فترة تعرض مناطق إقليم كردستان العراق لاجتياح تنظيم داعش، مبيناً فيها تخوف رئيس إقليم كردستان آنذاك مسعود البارزاني واستنجاده بقاسم سليماني.

كما عرض الفيلم في مقدمته، أن قيادة الإقليم كانت على علاقات وتنسيق مع قادة تنظيم داعش الإرهابي، قبيل فترة اجتياحه للموصل وشنكال وقضاء مخمور، ما شكل سخط كبير في الأوساط الكردية، والتي بادرت على إثرها حكومة إقليم كردستان أمس إلى تقديم احتجاج رسمي لدى القنصل الإيراني لدى هولير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق