اخبار العالم

مقتل عدداً من عناصر الحشد الشعبي في محافظة صلاح الدين بالعراق

خوشبين شيخو ـ Xeber24.net ـ وكالات

قُتل 11 عنصرًا على الأقل، وأصيب عشرة آخرون من الحشد الشعبي العراقي بكمين لمرتزقة داعش شمال العاصمة العراقية، أمس، السبت.

ونفذ الهجوم ليلا بواسطة أسلحة خفيفة شرق مدينة ” تكريت”، عاصمة محافظة ” صلاح الدين”، و لا تزال الخلايا تنشط في بعض المناطق البعيدة عن المدن، وتستهدف بين وقت وآخر مواقع عسكريّة.

ويقول خبراء إن هجمات هذا الأسبوع قد تكون الأكثر تعبيرًا عن هذه المشاكل المتراكمة.

تحدّثت مصادر عسكريّة ومراقبون عن انقسامات سياسيّة في صفوف قوّات الأمن المحلّية، بين الوحدات التي درّبتها الولايات المتحدة وأخرى تلقّت دعمًا من إيران.

وبعدما شدد الكاظمي على ضرورة الاستنفار الأمني، وملاحقة المتورطين في المجزرة الدامية التي هزت بغداد الخميس، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب في العراق، السبت، تنفيذ 3 عمليات أمنية في مناطق مختلفة من البلاد.

وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة “يحيى رسول”، في بيان، إن جهاز مكافحة الإرهاب يواصل عمليات “ثأر الشُهداء” التي انطلقت فجر الجمعة.

ويأتي هذا الهجوم بعد يومين من تفجيرين انتحاريّين في قلب بغداد، الذي أسفرا عن مقتل 32 مدنيًّا وإصابة نحو 100 شخص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق