البيانات

منظومة المجتمع الكردستاني تدين الهجوم الإرهابي في بغداد وتشكك في توقيت تنفيذه

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أدانت منظومة المجتمع الكردستاني “”KCK، الهجوم الانتحاري المزدوج، والذ استهدف المدنيين في سوق شعبي بالمنطقة الشرقية في العاصمة العراقية بغداد، مؤكدةً على أن توقيت تنفيذه مثير للشكوك.

وقالت لجنة العلاقات الخارجيّة في المنظومة الكردية عبر بيان لها اليوم الجمعة: “تعرّضت العاصمة العراقيّة بغداد، في 21 كانون الأوّل، إلى هجوم إرهابيّ تمثّل بتفجيرين راح ضحيّتهما عدد من المدنيّين، حيث نتمنّى لأرواحهم الرحمة ولذويهم ولعموم الشعب العراقي الصبر والسلوان وللمصابين الشفاء العاجل”.

وأشار البيان إلى، إنّ “تنظيم داعش الإرهابي من خلال تنفيذه هذا الهجوم الإرهابي يسعى لضرب الحرّية والديمقراطيّة التي يعيشانها الشعب العراقي بكافة مكوّناته. فهذا التنظيم الإرهابي يشكّل خطراُ، ليس على الشعب العراقي فحسب، بل على عموم شعوب المنطقة التي ترغب في العيش بسلام وأمان”.

وأوضح، أنه “يعلم الجميع بأنّ تنظيم داعش هُزم من خلال وحدة شعوب الشرق الأوسط وتلاحمها، خاصّة وحدّة النضال بين الشعبين الكردي والعربي، وأنّ هذا التنظيم يعمل على جمع قواه من جديد وبدعم من الحكومة التركيّة الفاشية بقيادة حزبي العدالة والتنمية والحركة القوميّة AKP-MHP ويعاود سيطرته على المنطقة”.

ونوه البيان، أن “هذا الهجوم الذي استهدف بغداد جاء بعد زيارة قام بها وزير الدفاع التركي خلوصي أكار للعراق، لذا نرى أنّ توقيت تنفيذ الهجوم مثير للشكوك. فالهجوم الإرهابي يحمل بصمات داعمي داعش ومموّليه ويخدم مصالحهم وسياساتهم، في إيجاد حالة من التفرقة والتحارب بين شعوب المنطقة”.

وختم بالقول: “نحن في حركة حرّية الشعب الكردي نتقدّم لذوي ضحايا هجوم بغداد الإرهابي ولعموم الشعب العراقي باحر التعازي ونؤكّد وقوفنا ودعمنا لتطلّعات شعوب المنطقة في الحرّية والسلام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق