اخبار العالم

فضيحة معدات فاسدة داخل وزارة الدفاع التركية

حسام الدين علي ـ xeber24.net

أرسلت وزارة الدفاع التركية، 15 ألف ضمادة جراح مغشوشة لقواتها الخاصة المتواجدة في سوريا و العراق، رغم تحذير وزارة الصحة بعدم فعاليتها أمام حالات الإصابات الخطيرة، ما تسبب في التضحية بعدد كبير من المصابين والجرحى بين صفوف قواتها.

وقد كشفت صحيفة “جمهورييت”، اليوم الأربعاء , أنه على الرغم من تحذيرات وزارة الصحة بأنها “لن تعمل” وأنه لن يكون من المناسب استخدامها في الميدان بسبب آثارها الجانبية، بناءً على طلب وزارة الدفاع التركي، قامت بشراء 15 ألف “ضمادة نزيف” لاستخدامات القوات المسلحة التركية.

وادعى وزير الدفاع التركي خلوصي أكار : “مهما كان ما يجب القيام به بشأن هذا الأمر ، فقد تلقى أصدقاؤنا الأوامر والتعليمات اللازمة، وسيفعلون ما هو ضروري”.

وقال نائب حزب الشعب الجمهوري عن أنقرة”مراد أمير” إن هناك 960 ضمادة جراح مغشوشة لا تزال محفوظة في مستودع وزارة الصحة التركية الذي يمد القوات المسلحة بالأدوية، مؤكدًا تلقي القوات الخاصة التركية 225 ضمادة قبل أسبوعين منهم.

وقد وجه أمير استجوابه لوزير الدفاع التركي في البرلمان، وطلب منه أجوبة عن حقيقة هذه الأزمة وتفسيرها، ومن أعطى الأذن والموافقة للشراء مؤكداً أنه هناك فساد كبير ويجب التحقيق في ذلك.

وأكد أمير أنه تم تقديم شكوى جنائية إلى مكتب المدعي العام في أنقرة بشأن هذه القضية، ولكن لم يتم فتح تحقيق، مما أدى إلى زيادة الشكوك.

وتجدر الإشارة أنه قد تلقت محاكم أنقرة الكثير من القضايا والدعاوى المتعلقة بفساد حكومة أردوغان ولكن سرعان ما تُغلق القضية، ويعلل القرار بإنه خاضع لسيادة الدولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق