شؤون ثقافية

قصة قصيرة جدا بعنوان * حوار بين كتاب و حذاء *

قصة قصيرة جدا بعنوان
* حوار بين كتاب و حذاء *
قد يكون طبيعيا
أن تكون حركة الأحذية أكثر بكثير من حركة الكتب .
يقول حذاء في خزانة محل الأحذية المواجه لمكتبة
لأحد الكتب : أما زلت واقفا في مكانك
بنفس الوضعية لم تتحرك قط ؟
يرد عليه الكتاب بدهشة : و ما أدراك أني لم أتحرك. ؟
الحذاء مقهقا : ههههه كان والد جدي يتحدث عنك طوال الوقت
أقصد أن أبي كان يقص علي قصتك التي سمعها من جده طوال الوقت .
ألم تمل من جلوسك على هذا الرف ؟
يطرق الكتاب و لا يرد عليه .
يعود الحذاء و يقول له ضاحكا :
لو أنك كنت حذاءا ورقيا لربما كنت حظيت بفرصة للخروج لا أحد سيشتريك أيها المسكين .
يسود القليل من الصمت .
يعود الحذاء و يسأل الكتاب : لماذا لا تجيب هل أصابك الطرش ألم تسمع سؤالي ؟
لكن الكتاب لا يرد عليه .
يغتاظ الحذاء و يصرخ : هيه لماذا لا ترد علي هل أصابك الخرس ؟
يستمر الكتاب في صمته .
زكريا شيخ أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق