الأخبار

متزعم بارز يكشف عن خيارات الفصائل المسلحة والداعم التركي بمواجهة النظام وروسيا شمال شرق سوريا

حميد الناصر ـ Xeber24.net

في الوقت الذي تشهد فيه مناطق شمال شرق سوريا، توترات كبير بين المسلحين والموالين لتركيا من جهة، وقوات النظام السوري من جهة أخرى، والتحركات التركية المستمرة بالمنطقة، كشف المتزعم المدعو “ناجي مصطفى”، الذي يشغل منصب المتحدث بإسم فصائل ماتسمى “الجبهة الوطنية” أن كل الاحتمالات واردة ومنها عودة العمليات العسكرية بشكل أوسع.

وزعم المذكور في حديثه لوسائل إعلام عربية إن الفصائل المسلحة مستعدة لمختلف الاحتمالات عبر رفع الجاهزية ضد اي تقدم لقوات النظام السوري في إدلب.

وأشار “مصطفى” أن قوات النظام وروسيا يسعيان إلى السيطرة على ما تبقى من المساحات التي تخضع لسيطرة الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية، في إدلب وأرياف حلب.

ولفت “مصطفى” أن خيارات المواجهة لا تزال مفتوحة، معتبراً أن المواجهة العسكرية والتقدم على الأرض الحل الوحيد للنظام السوري، كما ورأى أن الأتراك لا خيار لديهم إلا المواجهة.

والجدير ذكره تعيش مناطق سيطرة تركيا ومواليها، تصعيد عسكري كبير وقصف مستمر بين الاطراف المتحاربة، وذلك وسط تعزيزات عسكرية تركية وتحركات مستمرة إلى المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق