الرياضة

اعتذار “غريب” من رئيس الاتحاد الإسباني لريال مدريد

في موقف غريب، أقدم رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، على الاعتذار لريال مدريد، بعد واقعة تحكيمية في نهاية مباراة “الملكي” أمام أتلتيك بلباو بنصف نهائي كأس السوبر الإسباني، مساء الخميس.

واعتذر رئيس الاتحاد الإسباني لويس روبياليس، بشكل رسمي، بسبب عدم عرض واقعة مثيرة للجدل، من قبل الناقل الرسمي للبطولة في إسبانيا، وفقا لموقع “ماركا”.

وفي لحظات المباراة الأخيرة، أوقف الحكم اللقاء لمراجعة حالة لمس باليد، من مدافع بيلباو في منطقته، وهو ما كان من الممكن أن يؤدي لاحتساب ركلة جزاء “قاتلة” لريال مدريد، تنقذه من الهزيمة 1-2.

وخلال مراجعة تقنية الفيديو (الفار)، لم تبث شبكة “موفيستار” المسؤولة عن إخراج وتصوير البطولات الإسبانية حول العالم، اللقطة الحاسمة، مما وضع الجماهير في حيرة.

وبعد قرار الحكم بعدم احتساب ركلة الجزاء، عادت المباراة بشكل طبيعي، من دون أن يعرف المشاهدين تفاصيل الحالة المثيرة للجدل.

وقال روبياليس: ” كان يجب أن تبث اللقطة وأنا أعتذر عن ذلك. من السخف عدم عرضها، لقد كان فشلا في الإنتاج التلفزيوني”.

وخرج ريال مدريد من كأس السوبر بعد الهزيمة المفاجئة على يد بيلباو، الذي تأهل بدوره لنهائي البطولة لمواجهة برشلونة مساء الأحد.

ويعتبر اعتذار روبياليس غريبا، خاصة وأنه جاء من شخص يرأس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، كما أن الاعتذار كان لعدم بث إعادة تلفزيونية لواقعة تحكيمية، وليس لقرار تحكيمي خاطئ.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق