اخبار العالم

تصعيد جديد من نوعه بين السودان وأثيوبيا بعد اختراق الأخيرة للحدود المتنازع عليها

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

دخلت القوات الاثيوبية الى عمق الحدود السودانية والتي أعتبرتها الخرطوم خرق سافرلسيادتها .

وفي هذا الصدد دانت الخارجية السودانية “بأشد العبارات”،اليوم الثلاثاء، الدخول الغير شرعي الذي شنته عصابات الشفتة الإثيوبية” على منطقة القريشة شرقي البلاد، وذلك بعد أن اتهمت إثيوبيا قوات سودانية بالتقدم نحو المنطقة الحدودية المتنازع عليها.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية السودانية،والتي أكدت إن “محلية القريشة شرقي السودان، تعرضت ظهر الاثنين، لعدوان مسلح غادر من قبل عصابات الشفتة الإثيوبية، راح ضحيته 5 سيدات وطفل، فيما فقدت سيدتان، كانوا منهمكين في عمليات الحصاد”.

وأضاف البيان: “وقع ذلك الحادث المؤسف بالتحديد بين قريتي ليّة وكولي الواقعتين بمنطقة الفشقة، على بعد 5 كيلومترات من الحدود مع إثيوبيا”.

وجاء في البيان أن الخارجية السودانية “تدين بأقوى العبارات هذا العدوان الغاشم، وتستنكر استهداف المدنيين العزل”.

والجدير بالذكر بان التوترات وصلت لأشدها بين السودان واثيوبيا بعد اختراقات للمنطقة الحدودية المتنازع عليها وخرق اثيوبيا ودخولها للعمق السوداني وشنها لهجمات راح ضحيتها قتلى منهم أطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق