اخبار العالم

البرلمان الألماني يفتح النار على أردوغان بسبب السياسي الكردي “دميرتاش”

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

انتقد البرلمان الألماني، سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التعسفية، وانتهاكاته للحريات وتجاهله لقرارات المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وشنت نائبة رئيس البرلمان الألماني، ورئيسة حزب الخضر الألماني “كلوديا روث”، انتقاداً واسعاً ضد أردوغان بسبب عدم تنفيذه لقرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، بشأن الإفراج عن الرئيس المشترك السابق لحزب الشعوب الديموقراطي صلاح الدين دميرتاش، والمعتقل منذ 4 سنوات دون تهمة واضحة.

وأكدت روث، إنه “على تركيا تنفيذ التزاماتها كعضو في مجلس أوروبا، بموجب قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، لكن أردوغان لم يأخذ الأمر على محمل الجد”.

وطالبت نائبة رئيس البرلمان الألماني، بوقف تصدير السلاح إلى تركيا، بما فيها الصناعات الدفاعية الألمانية، مشددةً على ضرورة الضغط على أردوغان.

وقالت روث: أنه “حان الوقت بالفعل لإعطاء أردوغان إشارة قوية بأن ألمانيا والاتحاد الأوروبي لن يتسامحا بعد الآن مع سياساته الاستبدادية”.

هذا وكانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قد طالبت تركيا قبل أيام، بإطلاق سراح دميرتاش فوراً، مدينة استمرار اعتقاله، ومؤكدة أن اعتقال دميرتاش ينتهك 5 مواد من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، وأن عملية الاعتقال فيها انتهاك لحرية التعبير، وتستند إلى أسباب سياسية وليست قانونية، وأن استمرارها يعني الإخلال بحق دميرتاش.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق