الأخبار

متحدث حكومة إقليم كردستان يبرر طلب البارزاني بإرسال قوات أمريكية إلى الحدود مع روج آفا

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

برر المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان العراق “جوتيار عادل” ، أن طلب مسرور البارزاني من القوات الأمريكية بالانتشار على الحدود بينهم وبين روج آفا “غربي كردستان” جاءت على خلفية الاشتباكات التي حدثت في 16 من الشهر الجاري بين قوات البيشمركة ووحدات حماية الشعب “YPG”.

وقال عادل في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء: بأن حكومة الإقليم طلبت من أمريكا وبشكل رسمي إرسل قوات إلى الحدود الفاصلة بينها وبين روج آفا.

وادعى المتحدث الرسمي باسم حكومة الإقليم، أن هذا الطلب “لإظهار حسن نية إقليم كوردستان بأنه لا يريد الحرب ولحماية الحدود بصورة أفضل”.

وأضاف، بأن “المطالبة جاءت بسبب نشب قتال في 16 من كانون الأول 2020 على الحدود بين غرب وجنوب كردستان، بين قوات البيشمركة ومسلحين من حزب العمال الكردستاني، الذين حاولوا التسلل الى داخل أراضي إقليم كردستان بطريقة غير شرعية”.

وزعم عادل، “حيث جرت محاولات عديدة لتراجع تلك القوات المؤلفة من 8 عناصر، حيث تراجع 3 منهم الا أن الـ5 الباقين حاولوا الدخول الى إقليم كردستان، ولم تسمح لهم قوات البيشمركة من التسلل بطريقة غير شرعية، خاصة إلى تلك المنطقة التي تعد حساسة، في منطقة سحيلا وبيشابوور”.

هذا وكان مسرور البارزاني قد طلب من بومبيو خلال اتصال هاتفي بينهما، بنشر قوات أمريكية على الحدود في معبر “بيشخابور”، موضحاً أن هذا أفضل لهم ولحلفائهم الإقليميين الدولة التركية، بحسب تصريحات عزيز أحمد نائب رئيس أركان البارزاني لوكالة “المونيتور”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق