اخبار العالم

الفصائل الموالية لتركيا تمارس التعذيب بسجون طرابلس

بيركين حسون ـ xeber24.net ـ وكالات

أفادت مصادر خاصة لقناة الحدث، بأن فصائل مسلحة تابعة لتركيا مارست التعذيب ضد عناصر أمنية رفضوا تنفيذ القبض على مدنيين في العاصمة الليبية طرابلس.

وأكدت المصادر قيام الفصائل بعمليات تعذيب ممنهجة ضد مدنيين أيضا في العاصمة، مشيرة إلى أنها استولت على أموال مواطنين ليبيين.

كما اعتقلت الاستخبارات التركية ضباطا قدموا خطابات سرية توصي بضرورة الخروج من ليبيا. فيما أحيل بعض المستشارين العسكريين للتقاعد بسبب كشفهم عن أشخاص يتم تدريبهم ليحملوا أفكاراً متطرفة ستضر بقوات البلاد مستقبلا في السجون بتهم كيدية.

كما قامت أنقرة بحبس جنود أتراك رفضوا المشاركة في عمليات عسكرية في ليبيا.

يشار إلى أن تركيا كانت على مدى الأشهر الماضية فاقمت تدخلاتها في الملف الليبي، داعمة حكومة الوفاق بوجه الجيش الوطني، بالأسلحة والعتاد. كما ضخت آلاف الفصائل ، وزجت بهم بمعارك في العاصمة طرابلس.

كما صادق البرلمان التركي، الثلاثاء، على مذكرة تقضي بتمديد نشر عسكريين في ليبيا لثمانية عشر شهرا.

وكان البرلمان التركي صوت على مذكرة أولى بهذا المعنى في يناير، ردا على دعوة فايز السراج رئيس حكومة الوفاق في طرابلس لتدخل قوات تركية في ليبيا.

ويندرج ذلك في إطار تقارب بين أنقرة وحكومة الوفاق تُرجم باتفاق تعاون عسكري وأمني واتفاق مثير للجدل لترسيم الحدود البحرية، أبرم في نوفمبر 2019 بين السراج والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق