الأخبار

كما آيا صوفيا تركيا تقوم بتحويل ’’ نبي هوري ’’ الأثري في عفرين الى مسجد

بروسك حسن ـ xeber24.net

تستمر الحكومة التركية في سياساتها وانتهاكاتها بحق الأقليات والاثنيات الموجودة في المنطقة , وتستمر بإجراء التغيير الديمغرافي في المناطق التي تسيطر عليه في سوريا.

وبعد تهجير أهالي عفرين من منازلهم وقراهم , أقدمت القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها بتغير معالم موقع “نبي هوريّ” الأثريّ الواقع في ناحية شرا شمالي مقاطعة عفرين المحتلّة , وقامت بتحويلها الى مسجد.

واستطاعت منظمات حقوقية كردية سورية من توثيق الانتهاكات التركية في مدينة عفرين وبحق أهلها ومعالمها التاريخية.

والنبي هوريّ والتي تعرف أيضاً بـ(مدينة كورش أو سيروس) تقع شمال شرق مدينة عفرين بنحو 45كم وتتبع لناحية شران، وتبعد عن مدينة حلب 70كم. ويعود تاريخ الموقع الأثريّ إلى حوالي 312 قبل الميلاد.

واحتلّ جيش الاحتلال التّركيّ وفصائله السورية المنضوية تحت لواء الائتلاف السوري , موقع نبي هوري إبّان احتلالهم لمقاطعة عفرين.

وتعرّضت المواقع الأثرية على مدى سنوات الاحتلال إلى العديد من عمليات الحفر الجائرة من قبل الاحتلال التركي بهدف سرقة ونهب اللقى الأثرية ونقلها إلى تركيا بحسب تقارير مديرية الآثار في مقاطعة عفرين.

وتظهر من خلال الصور التي وثقتها مديرية الاثار في عفرين رفع العلم التركي فوق المعلم الاثري , حيث يتم تحويلها الى مسجد , على غرار ما قامت به تركيا من تغير آيا صوفيا من متحف الى مسجد بحجة أنها من أرث الإمبراطورية العثمانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق