الرياضة

الجنسية الإسبانية تمنع انتقال ميسي لقادش

سلط تقرير صحفي إسباني، اليوم الجمعة، الضوء على مواجهة قادش وبرشلونة، المقررة غدًا ضمن الجولة الـ12 لليجا، كاشفًا عن ذكرى للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أمام الفريق الصاعد هذا الموسم.

وشارك ميسي في تلك المباراة، وهو يبلغ من العمر 18 عامًا، في عام 2005.

وبحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية، قال ميسي قبل تلك المواجهة: “إذا أعطاني برشلونة الفرصة، من الجيد أن ألعب ضد قادش، الذي لديه قاعدة جماهيرية عريضة”.

وأضافت الصحيفة أن المباراة كانت لحساب “كأس كارانزا” الودية، التي توج بها البارسا بعد الفوز على إشبيلية وقادش، على الترتيب.

وأوضحت أن الهولندي فرانك ريكارد، المدير الفني للبلوجرانا في ذلك التوقيت، كان يرى في ميسي النجم القادم لبرشلونة.

لكن بسبب جنسية اللاعب الأرجنتينية، ووصول برشلونة للحد الأقصى للاعبين من خارج الاتحاد الأوروبي، كان من الممكن أن تتم إعارته.

وأشارت “موندو ديبورتيفو” إلى أن قادش أراد ضم ميسي وقتها، على سبيل الإعارة، وهتف مشجعوه خلال المباراة أمام برشلونة، مطالبين إدارة ناديهم بالسعي وراء النجم الشاب.

لكن ميسي حصل في النهاية على الجنسية الإسبانية، واستمر في صفوف النادي الكتالوني، قبل أن يصبح أحد أهم نجوم كرة القدم عبر التاريخ.

المصدر:”وكالات”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق